00
إكسبو 2020 دبي اليوم

«تنمية المجتمع» في أبوظبي تنظم برنامجاً تدريبياً لتعزيز دمج أصحاب الهمم

صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

نظمت دائرة تنمية المجتمع في أبوظبي، بالتعاون مع مؤسسة «وورلد إينيبلد» الرائدة في مجال التنمية الدامجة للإعاقة، «برنامج التدريب وبناء القدرات على تعميم الإعاقة في السياسات والبرامج»، والذي يأتي جزءاً من مبادرات محور الممكنات الذي تقوده الدائرة ضمن استراتيجية أبوظبي لأصحاب الهمم.

ويهدف البرنامج إلى نشر الوعي وبناء المعارف والمهارات والسلوكيات حول مفهوم تعميم الإعاقة في البرامج والسياسات الذي يسهم بشكل إيجابي في تعزيز الدمج والتمكين لأصحاب الهمم، كما يؤكد على دور دائرة تنمية المجتمع في دعم تنفيذ استراتيجية أبوظبي لأصحاب الهمم من خلال مبادرات ممكنة تستهدف المنظومة البيئية في الإمارة.

وقالت الدكتورة ليلى الهياس المدير التنفيذي بالإنابة لقطاع التنمية المجتمعية في دائرة تنمية المجتمع: إن مبدأ تعميم الإعاقة في البرامج والسياسات مبدأ توجيهي رئيسي في استراتيجية أبوظبي لأصحاب الهمم، ويتماشى مع ما نصت عليه الاتفاقية الدولية للأشخاص ذوي الإعاقة، حيث إن إزالة الحواجز البيئية والتنظيمية والسلوكية التي تحول دون مشاركة ودمج أصحاب الهمم يتطلب أن تكون كافة الجهات في القطاع الحكومي والخاص قادرة على تضمين احتياجات أصحاب الهمم في السياسات والبرامج والخدمات والمنتجات التي تستهدف المجتمع ككل، ومن هنا تأتي أهمية هذا البرنامج التدريبي الذي نظّمته الدائرة انطلاقاً من حرصها على زيادة الوعي حول حقوق أصحاب الهمم، والتأكيد أنه لا يمكن تحقيق رؤيتنا الموحدة للوصول إلى مجتمع دامج لأصحاب الهمم في إمارة أبوظبي إلّا من خلال تضافر وتكاملية جهود كافة الجهات، فالمسؤولية مشتركة.

وأشارت إلى أن البرنامج شارك في تصميمه خبراء من مؤسسة «وورلد إينيبلد»، ودائرة تنمية المجتمع، ويتطرق إلى مفاهيم وممارسات وأدوات ودراسة حالات في مجال التنمية الدامجة للإعاقة، وتعميم الإعاقة في السياسات والبرامج، مشيرة إلى أنّ الهدف هو الوصول إلى فهم مشترك حول كيفية تحقيق الدمج لأصحاب الهمم، وتمكين الجهات بالمهارات اللازمة لجعل السياسات والبرامج التي تعمل عليها الجهات شاملة لأصحاب الهمم كل جهة بحسب اختصاصها.

طباعة Email