00
إكسبو 2020 دبي اليوم

صقر غباش يبحث تعزيز العلاقات البرلمانية مع مجلس الشيوخ المكسيكي

ت + ت - الحجم الطبيعي

استقبل معالي صقر غباش رئيس المجلس الوطني الاتحادي صباح اليوم، ريكاردو مونريال عضو مجلس الشيوخ بالولايات المتحدة المكسيكية في مقر الأمانة العامة للمجلس في دبي.

حضر اللقاء .. كل من الدكتور طارق الطاير رئيس لجنة الصداقة مع برلمانات دول أمريكا اللاتينية والشمالية، وسعيد راشد العابدي عضوي المجلس الوطني الاتحادي والدكتور عمر النعيمي أمين عام المجلس الوطني الاتحادي.

وتم - خلال اللقاء - بحث سبل تعزيز علاقات التعاون البرلماني بين الجانبين، من خلال تبادل الزيارات وتعزيز التنسيق والتشاور حيال مختلف القضايا ذات الاهتمام المشترك لا سيما على صعيد تفعيل ودعم العلاقات الثنائية بين البلدين حيث تتسم العلاقات الثنائية بين دولة الإمارات والولايات المتحدة المكسيكية بالصداقة والشراكة التي تقوم على أسس التفاهم على الصعيد السياسي والاقتصادي والحضاري في ظل دعم ورعاية من كلا القيادتين الحكيمتين، وكذلك تبادل الزيارات رفيعة المستوى والحرص على تعزيزها المشترك في كافة المجالات.

وفي بداية اللقاء رحب معالي صقر غباش بريكاردو مونريال عضو مجلس الشيوخ بالولايات المتحدة المكسيكية، وأكد على أهمية تطوير العلاقات البرلمانية والدبلوماسية بين البلدين والعمل على توحيد المواقف والرؤى حيال القضايا الإقليمية والدولية في المحافل الدولية.

في ظل العلاقات المتنامية بين الدولتين والتي تأسست في عام 1975، والتي تشهد تقدما ملحوظا في شتى المجالات، وبما يواكب العلاقات الاستراتيجية بين دولة الامارات والولايات المتحدة المكسيكية.

وتطرق اللقاء إلى أهمية تعزيز العلاقات بين البلدين في المجالات السياسية والاقتصادية والاستثمارية واستكشاف الفرص الاستثمارية الواعدة في أسواق الدولتين في مختلف القطاعات ذات الأولوية، وفي مقدمتها مجال الأمن الغذائي والطاقة المتجددة.

وأكد معالي صقر غباش أهمية تعزيز التعاون والتنسيق البرلماني المشترك مع الكونغرس المكسيكي في مختلف المحافل البرلمانية الإقليمية والدولية في مواجهة تداعيات جائحة فيروس /كوفيد-19/ .. مشيرا إلى نجاح دولة الإمارات في إثبات قدرتها على مواجهة فيروس "كوفيد-19"، من خلال الإجراءات الاحترازية والإجراءات الصحية النموذجية التي اتبعتها، لافتا إلى أن دولة الإمارات تحتل المرتبة الثانية عالمياً في سياق التطعيم ضد الفيروس.

وأكدا الجانبان على أهمية تطوير العلاقات البرلمانية بين المجلس الوطني الاتحادي والكونجرس المكسيكي، "بغرفتيه" من خلال توقيع مذكرة تفاهم وتعاون وتشكيل لجنة الصداقة البرلمانية مع مجلس النواب المكسيكي وتبادل الزيارات البرلمانية والخبرات والمعارف، والتنسيق بين الجانبين في المحافل البرلمانية الإقليمية والدولية بما ينعكس إيجابيا على العلاقات الثنائية في المجالات كافة.

كما أعرب معالي صقر غباش عن تقدير المجلس الوطني الاتحادي بمشاركة المكسيك في معرض إكسبو دبي 2020 .. مشيرا إلى أن جناح المكسيك في إكسبو دبي 2020 يجسد أصالة الثقافة والتراث المكسيكي، ويعكس دور المرأة المهم في المجتمع المكسيكي، من خلال قيام 200 امرأة مكسيكية حرفية بتصميم الجناح وهذا يبرز أهمية دور المرأة المكسيكية وبراعتها في التصميم التراثي والتعبير عنه.

بدوره وجه عضو مجلس الشيوخ المكسيكي دعوة لمعالي صقر غباش رئيس المجلس الوطني الاتحادي لزيارة المكسيك وزيارة مجلس النواب، بهدف تعزيز وتطوير العلاقات التي تربط البلدين والشعبين الصديقين في مختلف المجالات، والدفع بالعلاقات البرلمانية إلى آفاق أرحب، بما يعكس الدور المهم للبرلمانات في تسهيل عمل الحكومات، لاسيما في سرعة إنجاز الاتفاقيات وتطوير التشريعات في ظل ما يشهده العالم من تطورات تتطلب تعاون وتكاتف مختلف المؤسسات والمنظمات على الصعد الوطنية والدولية.

 

طباعة Email