00
إكسبو 2020 دبي اليوم

بحث تعزيز العلاقات البرلمانية بين الإمارات والمكسيك

ت + ت - الحجم الطبيعي

التقى الدكتور طارق حميد الطاير رئيس لجنة الصداقة مع برلمانات دول أمريكا اللاتينية وأمريكا الشمالية، في المجلس الوطني الاتحادي، في مقر الأمانة العامة للمجلس بدبي، ريكاردو مونريال عضو مجلس الشيوخ بالولايات المتحدة المكسيكية.

وجرى خلال اللقاء، الذي حضره سعيد راشد العابدي، ومريم ماجد بن ثنية، عضوا المجلس، عضوا لجنة الصداقة، بحث سبل تعزيز علاقات التعاون البرلماني بين الجانبين، من خلال تأطيرها، بتوقيع مذكرة تفاهم وتعاون، وتشكيل لجنة صداقة برلمانية، في ظل حرص الجانبين على تعزيز هذه العلاقات، بما يواكب العلاقات الاستراتيجية بين دولة الإمارات والولايات المتحدة المكسيكية.

وأشاد الدكتور طارق حميد الطاير، بالعلاقات المتنامية بين الدولتين، والتي تأسست في عام 1975، وتشهد تقدماً ملحوظاً في شتى المجالات، مشيراً إلى أهمية العلاقات البرلمانية بين المجلس الوطني الاتحادي والبرلمان المكسيسكي، بغرفتيه «الشيوخ والنواب».

بدوره، أكد ريكاردو مونريال عضو مجلس الشيوخ بالولايات المتحدة المكسيكية، على تطلع البرلمان المكسيسي، إلى توطيد العلاقات البرلمانية مع المجلس الوطني الاتحادي، بما يخدم مصالح البلدين والشعبين الصديقين، وذلك بهدف تعزيز التنسق والتشاور حيال مختلف القضايا، فضلاً عن تبادل الخبرات والمعارف والزيارات.

طباعة Email