00
إكسبو 2020 دبي اليوم

الصقيع يزين قمة جبل جيس لأجمل شتاء في العالم

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

رسمت طبقات الصقيع التي تكونت على قمة جبل جيس صباح أمس السبت، مشاهد خلابة للقمة الجبلية الأعلى في دولة الإمارات، ليزيد شتاء الإمارات الأجمل في العالم، روعة بتفاصيل الطبيعة الخلابة التي تقدمها لزوار تلك المواقع السياحية، حيث سجلت أقل درجة حرارة على مستوى الإمارات بمعدل 5.6 درجات مئوية خلال الساعة الثانية و45 دقيقة من صباح أمس بحسب الموقع الرسمي للمركز الوطني للأرصاد.

وأكد إبراهيم الجروان عضو الاتحاد العربي لعلوم الفضاء والفلك وباحث في علوم الفلك والأرصاد الجوية، أن ظاهرة الصقيع تتكون خلال فصل الشتاء عند انخفاض درجات الحرارة لأدنى من 4 درجات إلى جانب الرطوبة، حيث تشكل هذه الظاهرة وجهة سياحية خاصة لعشاق الطبيعة والمواقع الجبلية للاستمتاع بليالي الشتاء الباردة والأجواء الساحرة.

وأشار إلى أن الصقيع يتكون غالباً خلال الفترة الليلية مع انخفاض درجات الحرارة، ويختفي مع ساعات الصباح نتيجة لأشعة الشمس وعودة ارتفاع درجات الحرارة مقارنة بالفترة المسائية، محذراً مرتادي تلك المواقع وخاصة قائدي المركبات حيث تؤثر تلك الظاهرة على المكابح خلال السير على الطرق وخاصة الاسفلتية، بالإضافة لعدم مغامرة أفراد المجتمع بالوقوف أو السير على طبقات الصقيع نتيجة لطبيعتها الرقيقة وخاصة على البرك المائية لضمان سلامة الجميع والاستمتاع بأوقاتهم دون مخاطر.

وتقدم قمة جبل جيس على مدار العام مزيج متفرد لعشاق المغامرة والهدوء، حيث تنتشر ألعاب المغامرة على جميع مناطق الطريق الجبلي الذي يمتد لأكثر من 36 كيلومتراً، وصولاً لأشهر ألعاب المغامرة على ارتفاع 1680 متراً فوق مستوى سطح البحر ليخوض المغامرة تجربة فريدة بسرعة طيران تصل إلى 150 كيلومتراً في الساعة.

وتوفر الاستراحات الممتدة على الطريق الفرصة لعشاق التخييم والسهرات الليلية الاستمتاع بأوقاتهم في ظل توفر خدمات المطاعم ودورات المياه والمواقع المخصصة لأداء الصلاة، بإطلالة ساحرة على سلسلة جبال الحجر والمواقع الطبيعية والممرات المخصصة لجريان الشلالات الجبلية، حيث تصميم كل استراحة وفق أعلى مستويات الأمان العالمية.

طباعة Email