00
إكسبو 2020 دبي اليوم

حمدان بن محمد يتفاعل مع قصة سيدة عبر «إنستغرام» عن الأمان الذي تشعر به في دبي

ت + ت - الحجم الطبيعي

تفاعل سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، رئيس المجلس التنفيذي، عبر حسابه على «إنستغرام»، مع لفتة سيدة مقيمة بدبي عبر موقع وسائل التواصل الاجتماعي أخيراً، لتعرب عن مدى الأمان الذي تشعر به في دولة الإمارات فعلاً.

وكانت المدربة، كلودين فرونج، قد شاركت قصتها عبر «إنستغرام» وما تعرضت له بأحد مواقف السيارات أخيراً، حيث قالت إنها نسيت عربة طفلها في الموقف طوال الليل، وعثرت عليها في صباح اليوم التالي في المكان نفسه بالتحديد، «دون فقدان أي شيء منها».

وقد علقت كلودين على القصة بالقول: «هذا يمكن أن يحدث «فقط» في دبي».

الصورة :

فاستجاب سموه في لفتة تقدير عبر حسابه على «إنستغرام»، بأخذ لقطة للقصة مع التعليق عليها كتابة: «شكراً لك كلودين، قصة حقيقية بإمكاننا جميعاً فهم معناها في دبي. لكن من فضلك، في المرة المقبلة لا تتركي وراءك أي عربات أطفال».

يذكر أن الإمارات كانت ولا تزال تتصدر بشكل روتيني درجات متميزة في مؤشرات الأمان عالمياً. ففي الأسبوع الماضي فقط، احتلت صدارة مؤشر «القانون والنظام العام 2021» الصادر عن مؤسسة «جالوب» البحثية الدولية، والذي يستند إلى استطلاعات شاملة لمواطنين من جميع أنحاء العالم، حيث تبوأت صدارة الترتيب العالمي في مؤشر الأمن الشخصي، إلى جانب أنها احتلت المركز الثاني على مستوى العالم في الترتيب العام للمؤشر، الذي يقيس وفقاً لمعايير محددة، عدداً من الجوانب التي تتضمن الشعور العام بالأمن والسلامة الشخصية، وكفاءة الأجهزة والإجراءات الأمنية واستجابتها للحالات المختلفة، إلى جانب معايير أخرى تشمل ثقة الناس في أجهزة الشرطة والأمن المحلية.

وأفاد المؤشر بأن 95% من سكان الإمارات قالوا إنهم يشعرون بالأمان وهم يمشون بمفردهم في الليل. كما صنفت تقارير أخرى عدة الإمارات في مرتبة عالية فيما يتعلق بالسلامة.

الصورة :

وبوجه خاص، فإن النساء يشعرن بالأمان في الإمارات أكثر من أي بلد آخر حسب مسح مؤشر «المرأة والسلام والأمن لعام 2021» الذي أجرته جامعة جورج تاون الأمريكية، حيث أفادت 98.5% من النساء اللاتي شملهن الاستطلاع، وتبلغ أعمارهن 15 عاماً أو أكثر، إنهن يشعرن «بالأمان عند المشي بمفردهن في الليل».

كما حلت الإمارات في المركز الثاني بوصفها أكثر دول العالم أماناً في عام 2021 وفقاً لتقرير صادر عن مجلة «جلوبال فاينانس»، وذلك بين مجموعة دول يبلغ عددها 134.

 

طباعة Email