00
إكسبو 2020 دبي اليوم

«البيت متوحد» و«إيرباص» تحتفلان بتخريج طلاب «علماء المستقبل»

ت + ت - الحجم الطبيعي

احتفلت إيرباص وجمعية البيت متوحد بتخريج طلاب برنامج «علماء المستقبل» وتم تنظيم احتفالية التخريج بحضور غيوم فوري، الرئيس التنفيذي لشركة إيرباص، وميكائيل هواري، رئيس إيرباص في أفريقيا والشرق الأوسط، وعبدالله النيادي، عضو مجلس إدارة جمعية البيت متوحد.

ويعد برنامج علماء المستقبل ثمرة تعاونٍ بين إيرباص وجمعية البيت متوحد، وعمل منذ إطلاقه في عام 2017 على تزويد طلاب المدارس اليافعين والموهوبين تجربة تعليمية تفاعلية معمقة لاكتساب مجموعة واسعة من المعارف في قطاعات الطيران والفضاء، وتعريفهم بأفضل الممارسات في القطاع إضافةً إلى منحهم الفرصة لخوض تحديات حقيقية تصقل تفكيرهم ومهارات التواصل لديهم.

وحصل الطلاب على مدى العامين الأولين من البرنامج على فرصة خوض تجربة دولية تعرفوا فيها إلى أحدث منشآت شركة إيرباص في فرنسا، من خلال تنظيم زياراتٍ لمقر الشركة وخطوط التجميع النهائي ومدرسة إيرباص الثانوية. كما تمت دعوة الطلاب لزيارة مجموعةٍ من أبرز منشآت قطاع الطيران والفضاء في ألمانيا، ليطلعوا على ما يزخر به مركز إيرباص للتدريب ومصنع طائرات إي 320 بشكل عملي.

وركّز العام الأخير من البرنامج على قطاع الفضاء في دولة الإمارات العربية المتحدة، إذ شارك الطلاب في سلسلةٍ من ورش العمل، مع حضور مجموعة من المحاضرات المعمقة والزيارات الميدانية التي نظّمتها نخبة خبراء القطاع لمجموعة من أبرز الشركات الإماراتية في القطاع.

وتعليقاً على هذا الموضوع، قال ميكائيل هواري، رئيس إيرباص في أفريقيا والشرق الأوسط: يعمل برنامج علماء المستقبل على إعداد مجموعة من المواهب المستقبلية وتعريف الطلاب الإماراتيين بأفضل الممارسات العالمية، كما يُعدّ نقطة انطلاق لهم للعمل في قطاعيّ الطيران والفضاء.

ومن جانبه قال سيف علي القبيسي، رئيس مجلس إدارة جمعية البيت متوحد: نؤكد ضرورة استثمار التعليم العملي في مجالات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات، إذ يساعد برنامج علماء المستقبل على تعزيز المواهب الشابة التي تسهم في صوغ مستقبل الإمارات والمنطقة إجمالاً.

توثيق

يحصل خريجو البرنامج على شهادةٍ تثبت مشاركتهم فيه لتوثيق إنجازهم المتميز، فضلاً عن الدعم والإرشاد المستمرين من شركاء البرنامج وفي ما يتعلق بمسيرتهم التعليمية وخياراتهم المهنية والمستقبلية.

طباعة Email