تحت شعار «استمتع بأمان في العالم الرقمي»

«التنمية الأسرية» تنظم ملتقى الأطفال 2021

ت + ت - الحجم الطبيعي

نظمت مؤسسة التنمية الأسرية ملتقى الأطفال 2021 بمناسبة يوم الطفل العالمي، تحت شعار «استمتع بأمان في العالم الرقمي»، في مركز أبوظبي للشباب، والذي تناول كيفية التخطيط لمستقبل الطفل، وكيف يحمي نفسه في ظل وجود العالم الرقمي، وقوانين استخدام الإنترنت في الإمارات والخاص بقانون تقنية المعلومات، بالإضافة إلى الألعاب الإلكترونية والتوعية بمخاطر الشبكة العنكبوتية وطرق الوقاية منها.

وأكدت أصيلة الكلباني مدير إدارة تنمية الطفل والشباب في مؤسسة التنمية الأسرية، حرص المؤسسة على الاهتمام برعاية الطفل وحمايته من المخاطر والابتزاز، خصوصاً في ظل وجود العالم الرقمي، مشيرة إلى أن القوانين التي وضعتها الإمارات واللوائح والمبادرات الاجتماعية تُعد من الإنجازات المهمة التي تضمن له الحماية من كل مظاهر الإهمال والاستغلال وسوء المعاملة ومن أي عنفٍ بدنيٍّ أو نفسيٍّ عبر نظامٍ متكاملٍ من الرعاية والدعم.

وأضافت الكلباني: إن المحور الثاني للملتقى تطرق إلى كيفية حماية الطفل نفسه من التنمر الإلكتروني، خصوصاً في ظل وجود الوسائل التكنولوجية الحديثة ومواقع التواصل الاجتماعي، وما يستغله البعض من مضايقات للآخرين تتضمن تهديدات أو تحرش، وذلك من خلال نشر معلومات شخصية أو صور أو مقاطع فيديو مصممة بغرض إيذاء شخص أو إحراجه، حيث دار النقاش حول كيفية التعامل في مثل هذه الحالات، وذلك بعدم التجاوب والرد، وحظر حساب الشخص المبتز والإبلاغ عليه لإدارة الموقع أو اللعبة لإيقاف حسابه، والتحدث مع أشخاص يثقون فيهم وإطلاعهم على ما يتعرضون له من تنمر.

حذر

وأوضحت: لكي يحمي الأطفال أنفسهم من التنمر الإلكتروني، عليهم بأخذ الحيطة والحذر من رسائل التهديد التي تصل من مصدر مجهول إلى البريد أو الحساب الشخصي في تطبيق ما وتكرار الفعل، والإبلاغ عن التعليقات غير اللائقة اجتماعياً وأخلاقياً على صورة خاصة أو مقال أو فيديو منشور على الإنترنت وتداوله بين أوساط المجتمع، والتصوير من غير علم الطرف الآخر ونشر صوره على وسائل التواصل المختلفة سواءً أكانت صوراً حقيقية أم معدلة يبدو فيها الطرف الآخر في وضع لا يرغب للآخرين في مشاهدته.

طباعة Email