00
إكسبو 2020 دبي اليوم

علي النعيمي يشارك في اجتماع برلماني بشأن "وثيقة مكافحة الإرهاب"

ت + ت - الحجم الطبيعي

شارك الدكتور علي راشد النعيمي رئيس مجموعة الشعبة البرلمانية للمجلس الوطني الاتحادي في الاتحاد البرلماني الدولي عضو اللجنة التنفيذية في الاتحاد، مستشار المجموعة الاستشارية رفيعة المستوى لمكافحة الإرهاب والتطرف العنيف في الاتحاد، في الاجتماع التنسيقي الخاص ببحث تنفيذ قرارات وثيقة نداء الساحل، التي تم الإعلان عنها في ختام أعمال القمة البرلمانية العالمية الأولى بشأن مكافحة الإرهاب، التي عقدت في شهر سبتمبر الماضي في العاصمة النمساوية فيينا، بمشاركة رؤساء برلمانات العالم.

وناقش الاجتماع الافتراضي الذي نظمه الاتحاد البرلماني الدولي تنسيق التعاون الإقليمي والدولي حول الأوضاع الأمنية ومكافحة الإرهاب في منطقة ساحل غرب أفريقيا، والظروف المسببة لانتشار الإرهاب في هذه المنطقة، وبحث تنسيق الجهود الدولية، لمساعدة دول المنطقة في مكافحة المجموعات الإرهابية ودعم برامج التنمية، وإعادة تقييم ورصد التضامن والدعم الإقليمي والدولي للجهود التي تمت.

وأكد الدكتور علي راشد النعيمي- خلال الاجتماع الذي شاركت فيه برلمانات مجموعة دول الساحل الخمس، والبرلمان العربي، والبرلمان الأفريقي، وبرلمان البحر الأبيض المتوسط، ومكتب الأمم المتحدة للجريمة والمخدرات- ضرورة الاستماع إلى شعوب دول الساحل الأفريقي لوضع تصور واقعي لظروف حياتهم والمشكلات ذات الصلة بانتشار الفكر المتطرف والإرهاب، مع ضرورة اشتراك جميع أصحاب المصلحة كالسلطتين التشريعية والتنفيذية ومنظمات المجتمع المدني لوضع خطط مشتركة لنهج شامل يعالج الأسباب الكامنة وراء انتشار الإرهاب في المنطقة، ورصد الاحتياجات الملحة لشعوبها مثل توفير التعليم وتحسين مستوياتهم المعيشية وتلبية احتياجاتهم الأساسية.

وشدد على أهمية أن تعيش شعوب المنطقة حياة كريمة، من خلال إشراك الاتحادات والمنظمات الدولية خاصة الاتحاد الأوروبي.

طباعة Email