بالإجماع ..انضمام جمعية الإمارات للمحاسبين والمدققين إلى عضوية الاتحاد

ت + ت - الحجم الطبيعي

صوّت مجلس الاتحاد الدولي للمحاسبين (IFAC®)  وهو المنظمة العالمية لمهنة المحاسبة والتدقيق التي تتخذ من مدينة نيويورك في الولايات المتحدة الامريكية مقراً لها، بالإجماع على قبول انضمام جمعية الإمارات للمحاسبين والمدققين وهي الجمعية المهنية الوطنية المعنية بمهنة المحاسبة والتدقيق في دولة الإمارات العربية المتحدة ، كعضو في الاتحاد الدولي للمحاسبين، وذلك خلال الاجتماع الرابع والخمسين للمجلس والمنعقد خلال شهر نوفمبر 2021.

يتألف الاتحاد من 180 جمعية ومنظمة مهنية – من 135 دولة ومقاطعة – يمثلون أكثر من 3 ملايين محاسب محترف من جميع أنحاء العالم حيث يهدف الاتحاد إلى خدمة المصلحة العامة عن طريق تعزيز مهنة المحاسبة والتدقيق والمساهمة في تطوير الاقتصاديات العالمية.

وبهذه المناسبة قال معالي رياض عبدالرحمن المبارك الرئيس الفخري لجمعية الإمارات للمحاسبين والمدققين: "نحن سعداء جداً بهذا الإنجاز الذي كان ثمرة جهود متواصلة وحثيثة عملت عليها الجمعية على مدار أكثر من عامين متواصلين للحصول على هذه العضوية. تأتي هذه العضوية كجزء من خطة استراتيجية لتطوير مهنة المحاسبة والتدقيق في الدولة والتي يتم العمل على تنفيذها من خلال التعاون مع عدد من الجهات التنظيمية والمهنية في الدولة، لذا فإننا نشكر كافة الجهات التي قدمت لنا الدعم على تحقيق هذا الإنجاز."

كما أكد معاليه على ضرورة مساهمة مجتمع مهنة المحاسبة والتدقيق في الدولة في تقديم خدمات مهنية وتقارير مالية ذات جودة عالية ومصداقية بما يخدم المصلحة العامة ويحفز بيئة الأعمال في دولة الامارات العربية المتحدة وذلك لما لمهنة المحاسبة والتدقيق من دور رئيس في تعزيز الاقتصاد الوطني وزيادة ثقة المستثمرين والمساهمة في استقرار الأسواق المالية.

كما قال سعادة سيف عابد المهيري رئيس مجلس إدارة الجمعية بهذه المناسبة: "نحن فخورون بهذا الانجاز الذي سيمكن الجمعية من أن يكون لها دور أكثر فاعلية في المجتمع الدولي لمهنة المحاسبة والتدقيق. إن هذه العضوية ستمكن الجمعية من عرض تجربة الدولة المتعلقة بمهنة المحاسبة والتدقيق في المحافل الدولية كما ستتيح للجمعية الاطلاع على الممارسات المتبعة في الدول الأخرى والاستفادة من تجاربها".

وبدورها قالت سعادة آمنة عبدالعزيز المهري المدير العام وعضو مجلس إدارة الجمعية: "إن جمعية الإمارات للمحاسبين والمدققين ممتنة لكل الدعم والتوجيه الذي قدمه موظفو الاتحاد الدولي للمحاسبين وسلطة سوق أبوظبي العالمي وسلطة دبي المالية وجمعية المحاسبين القانونيين المعتمدين البريطانية (ACCA) وكل من ساهم معنا في تحقيق هذا الانجاز. ستواصل الجمعية العمل مع أصحاب المصلحة في دولة الإمارات العربية المتحدة ما من شأنه تطوير مهنة المحاسبة والتدقيق في الدولة وبناء الكوادر الوطنية المؤهلة".

الجدير بالذكر أن جمعية الامارات للمحاسبين والمدققين تأسست في دولة الإمارات العربية المتحدة في عام 1997 وهي جمعية مهنية غير ربحية تهدف إلى خدمة المصلحة العامة من خلال تطوير مهنة المحاسبة والتدقيق ودعم بناء القدرات والكوادر الوطنية بما يتماشى مع أفضل الممارسات والمعايير العالمية. تعمل الجمعية التي تتمتع بخبرة تزيد عن عقدين من الزمن مع الجهات التنظيمية والمهنية والأكاديمية وممارسي مهنة المحاسبة والتدقيق داخل الدولة وخارجها لتحقيق أهدافها بما ينعكس على الاقتصاد الوطني والمجتمع بشكل إيجابي.

طباعة Email