00
إكسبو 2020 دبي اليوم

صقر غباش يبحث تعزيز العلاقات مع شمال مقدونيا

ت + ت - الحجم الطبيعي

استقبل معالي صقر غباش رئيس المجلس الوطني الاتحادي، في مقر المجلس بأبوظبي أمس طلعت جعفري رئيس جمعية جمهورية شمال مقدونيا (البرلمان المقدوني) والوفد المرافق له، الذي يقوم بزيارة رسمية إلى دولة الإمارات العربية المتحدة.

وتم خلال اللقاء مناقشة عدد من القضايا المهمة من أبرزها تعزيز التعاون البرلماني خلال المشاركة في المحافل الدولية وتفعيل التنسيق بين المجلس الوطني الاتحادي وجمعية جمهورية شمال مقدونيا (البرلمان المقدوني) حيال مختلف القضايا ذات الاهتمام المشترك، والتي تعد أولوية بالنسبة للبلدين، فضلاً عن دعم سبل تعزيز علاقات التعاون بين البلدين في جميع القطاعات، بما يجسد حرص وتطلعات قيادتي وشعبي البلدين الصديقين، ويعزز التنسيق بين المؤسسات البرلمانية خلال المشاركة في الفعاليات البرلمانية الدولية.

تعاون

حضر اللقاء كل من مروان المهيري وسارة فلكناز عضوي المجلس الوطني الاتحادي والدكتور عمر النعيمي أمين عام المجلس الوطني الاتحادي وعفراء البسطي الأمين العام المساعد للاتصال البرلماني بالمجلس.

وفي بداية اللقاء رحب معالي صقر غباش بطلعت جعفري رئيس جمعية جمهورية شمال مقدونيا والوفد المرافق له، مثمناً التطور في العلاقات الثنائية بين دولة الإمارات وجمهورية شمال مقدونيا، وأهمية دفع التعاون المشترك في العديد من المجالات، ومنها الاقتصادية والتجارية والأمن الغذائي.

كما استعرض معاليه، الجهود الكبيرة التي تبذلها دولة الإمارات، في دعم الجهود الرامية لتعزيز الأمن والسلم الدوليين، والتخفيف من حدة المعاناة الناتجة عن الأزمات إنسانياً وسياسياً على المستوى العالمي، مؤكداً على أن دولة الإمارات ركيزة أساسية للأمن والسلم الإقليمي والدولي، وأن الاستقرار والتسامح والسلام والتعايش الحضاري وإرساء الخير في العالم نهج راسخ ومتجذر في نفوس كل أبناء الوطن.

من جهته أكد طلعت جعفري رئيس جمعية جمهورية شمال مقدونيا، أهمية العلاقات التي تربط البلدين والشعبين الصديقين، وأهمية تعزيز التعاون المشترك في مختلف المجالات، خصوصاً البرلمانية، نظراً لأهمية الدور الذي تلعبه البرلمانات على مختلف الصعد. كما أثنى على نجاح الدولة في تنظيم واستضافة «إكسبو 2020 دبي»، الذي يعكس الثقة والمكانة الرائدة لدولة الإمارات.

طباعة Email