00
إكسبو 2020 دبي اليوم

محاكم دبي تطلع وفداً برازيلياً على أفضل ممارساتها القضائية

ت + ت - الحجم الطبيعي

استقبل طارش عيد المنصوري مدير عام محاكم دبي وفداً رفيع المستوى من البرازيل، برئاسة ميشيل ميغيل إلياس الذي تولى منصب رئيس البرازيل السابع والثلاثين في الفترة من 31 أغسطس 2016 إلى 31 ديسمبر 2018، وذلك للاستفادة من منظومة عمل محاكم دبي والتقاضي عن بُعد، وللاطلاع على أفضل الممارسات التي تنتهجها محاكم دبي في المجال القضائي والإداري، وعلى أهم الوسائل التي تسرّع العملية القضائية والآلية المتبعة في تنفيذ الأحكام في محاكم دبي.

ويأتي ذلك حرصاً من محاكم دبي على تعزيز علاقاتها الخارجية، وللمحافظة على التعاون بين الجهات المختلفة، للوصول إلى الثقة بالنظام القضائي محلياً ودولياً، ولتحقيق رؤية محاكم دبي والتي تتمثل في الوصول إلى محاكم رائدة متميزة عالمياً، وذلك بحضور القاضي محمد السبوسي رئيس المحاكم الابتدائية في محاكم دبي.

تطوير

ورحب طارش المنصوري بالوفد الزائر، معرباً عن سعادته بتلك الزيارة التي تأتي في إطار تعزيز علاقات الصداقة المتميزة، واتباع السبل الكفيلة بتطوير هذا التعاون لآفاق أوسع، مشيراً إلى أن محاكم دبي مستمرة في توسيع مجالات الاستخدام التقني في خدماتها، وذلك للتطور اللافت في الفترة المنصرمة في المجال التقني على مختلف الصعد المحلية والعالمية.

ومن جانبه أشار القاضي محمد السبوسي رئيس المحاكم الابتدائية في محاكم دبي أن المحاكم ملتزمة بتطوير المنظومة القضائية بما يواكب مسيرة التحول الرقمي، والتي تتماشى مع الممارسات العالمية الفضلى سعياً منها لتنفيذ التوجيهات السديدة لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، في إسعاد المتعاملين وتحقيق رفاهية المجتمع.

كما استعرض رئيس المحاكم الابتدائية ملف الدعوى الرقمي والأحكام القضائية الرقمية الذي أسهم بدوره في إيجاد قنوات تفاعلية مبتكرة تلبي احتياجات المتعاملين، وتسهم في إسعادهم، والتي سعت الدائرة في تحقيقها لتتماشى مع توجه حكومة دبي للوصول إلى نقلة نوعية في إجراءات التقاضي، لضمان تقديم أفضل الخدمات للجمهور، التي تتيح لهم في الوقت نفسه إنجاز العديد من إجراءات التقاضي عبر التطبيقات الذكية، وذلك بعد أن حولت محاكم دبي جميع خدماتها إلى خدمات رقمية.

قاعات رقمية 

كما اطلع الوفد خلال زيارته على نظام القاعات الرقمية التي توفرها محاكم دبي، والتي تتبع في تصميمها لمنصة العدالة الرقمية، والتي تعتبر أهم تجسيد للثورة الرقمية والمرئية للتطبيق القضائي التقني، ومواكبة الوتيرة العالية التي تتميز بها حركة التنمية الشاملة في دبي، وتبني الحلول المبتكرة التي تتماشى مع توجه حكومة دبي للوصول إلى نقلة نوعية في إجراءات التقاضي، حيث تحرص محاكم دبي على الارتقاء الدائم بخدماتها وتحويلها إلى تقنيات ذكية، وعلى تطور منظومتها القضائية والبنية التحتية التشريعية، لمواكبة أحدث الابتكارات، لتقديم أفضل وأرقى الخدمات وتسهيلها للمتعاملين، ورفع الكفاءة التشغيلية، واستخدام التقنيات الحديثة لإنجاز معاملات المراجعين عن بُعد، حيث تمتاز دبي بأنها توفر خيار التقاضي من خلال نظام قضائي متطور يسخر التقنيات الحديثة ليفوق توقعات المتعاملين.

طباعة Email