00
إكسبو 2020 دبي اليوم

«توازن» يعتزم شراء 100 طائرة عمودية من «إيروتير» بـ 913 مليوناً

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلن مجلس التوازن الاقتصادي (توازن) أنه وقع خطاب نوايا لشراء عدد 100 طائرة عمودية 500VRT متعددة الاستخدامات من شركة «إيروتير» بقيمة 216.9 مليون يورو ما يعادل نحو 913 مليون درهم، وذلك لاستخدامها من قبل جهات حكومية، حيث من المتوقع البدء باستلامها في عام 2023.وقال أحمد علي الهرمودي الرئيس التنفيذي لإدارة الاستحواذ في مجلس التوازن الاقتصادي إن هذه الصفقة تأتي في إطار نطاق العمل الجديد لمجلس التوازن في إدارة المشتريات الاستراتيجية للدولة.

وأشار إلى أن الاتفاق سيتضمن تأسيس مركز لصيانة الطائرات العمودية في أبوظبي بالتعاون مع شركة وطنية، مؤكداً أن شركة «إيروتير» بدأت بدعم من صندوق تنمية القطاعات الاستراتيجية بالحوار مع عدد من الشركات الوطنية للدخول في شراكة استراتيجية لتشغيل وإدارة المركز، ومشدداً على التزام توازن بدعم الاقتصاد الوطني وتمكين الشركات الوطنية.

وتوقع الهرمودي تحقيق أهداف عدة من بينها نقل الإمكانيات التكنولوجية والعمليات التشغيلية لدولة الإمارات، مما يتواكب مع أهداف توازن المتمثلة في تمكين القطاع الصناعي والعمل على نموه وتطوره ودعم استثمارات الاستراتيجية للدولة.

من جانبه قال عبد الله ناصر الجعبري نائب رئيس مجلس إدارة شركة «إيروتير».. «سعداء بالمضي في تنفيذ هذه الصفقة مع مجلس التوازن الاقتصادي»، مشيراً إلى أن الشركة قامت بتطوير الطائرات وإدخال تحسينات تقنية عليها لمواكبة متطلبات العملاء وتلبية توقعاتهم فيما يتعلق بمنتجات الشركة.

وأكد أن الطائرات العمودية الخفيفة ذات المحرك الواحد من طراز VRT تتمتع بإمكانيات هائلة، حيث تتميز بتصميم يتيح استخدامها في مجالات متنوعة مع مراعاة أعلى معايير السلامة وضمان الأداء القوي، فضلاً عن التكلفة المناسبة.

ورحب الكسندر اوخونكو الرئيس التنفيذي لشركة «أيروتير» بهذه الشراكة الاستراتيجية وأهمية المضي في هذه الصفقة، مؤكداً أن دخول السوق الإماراتي يمثل نقطة تحول فارقة في قدرة الشركة على تسويق منتجاتها ودعم إمكانياتها في دخول أسواق جديدة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وفي باقي أسواق العالم.

استقطاب الشركات العالمية

ومن جهة أخرى، وقع مجلس التوازن الاقتصادي مذكرة تفاهم مع شركة «إيرباص» الأوروبية لبحث فرص تأسيس مرافق لها في أبوظبي، وذلك في إطار سعى توازن الدائم لاستقطاب الشركات العالمية العملاقة العاملة في مجال الصناعات الدفاعية والأمنية وصناعات تقنيات الطيران والصناعات الاستراتيجية الأخرى.

وقع المذكرة على هامش فعاليات معرض دبي للطيران في مقر جناح مجلس التوازن الاقتصادي كل من مطر علي الرميثي الرئيس التنفيذي لوحدة التطوير الاقتصادي في مجلس التوازن الاقتصادي، وميكائيل هواري، رئيس شركة إيرباص في الشرق الأوسط وأفريقيا، ومايكل كارزن، نائب رئيس شركة إيرباص هيليكوبترز، بحضور طارق عبد الرحيم الحوسني الرئيس التنفيذي لمجلس التوازن الاقتصادي، ومايكل شولهورن، الرئيس التنفيذي لشركة إيرباص للدفاع والفضاء، وبرونو إيفين، الرئيس التنفيذي لشركة إيرباص هيليكوبترز، إلى جانب عدد من المسؤولين في كلا الجانبين.

مذكرة تفاهم

وحسب مذكرة التفاهم سيتعاون مجلس التوازن الاقتصادي وشركة إيرباص في استكشاف فرص للتعاون في عدد من المجالات من أبرزها حلول إعادة التزود بالوقود للأنظمة الجوية العسكرية، وتطوير الأنظمة الجوية من دون طيار، بالإضافة إلى تطوير مختبر طيران الهيليكوبتر والبحث والتطوير لنظامي يو أيه اس وفي اس أر 700.

وقال طارق عبد الرحيم الحوسني الرئيس التنفيذي لمجلس التوازن الاقتصادي: «سعداء بشراكتنا الجديدة مع عملاق صناعة الطيران في العالم شركة إيرباص ونعوّل كثيراً على تطوير هذه الشراكة لتحقيق المصالح المشتركة بيننا، مشيراً إلى أن دولة الإمارات العربية المتحدة خطت خطوات واسعة في مجال استقطاب الشركات العالمية الرائدة والعملاقة في مختلف القطاعات والتخصصات».

طباعة Email