00
إكسبو 2020 دبي اليوم

شرطة أبوظبي تطلق «درب السلامة» للحد من السلوكيات الخاطئة

ت + ت - الحجم الطبيعي

أطلقت شرطة أبوظبي وبالتعاون مع مركز المتابعة والتحكم ومديرية المرور والدوريات بقطاع العمليات المركزية في شرطة أبوظبي، رسائل توعوية بعنوان «درب السلامة»، تقدم دراسة تحليلية للحوادث المرورية وأكثر مسبباتها للحد من السلوكيات الخاطئة وتبث أسبوعياً على منصات التواصل الاجتماعي للقيادة العامة لشرطة أبوظبي.

وأكد المقدم ناصر عبدالله الساعدي رئيس قسم الإعلام الأمني بإدارة الإعلام الأمني، أن نشر مثل هذه الفيديوهات يأتي ضمن جهود شرطة أبوظبي لتطوير أساليب التوعية بتقديم دراسة تحليلية للحوادث المرورية ونشرها عبر وسائل التواصل الاجتماعي وانطلاقاً من حرصها على تحقيق أعلى مستويات السلامة المرورية في الإمارة.

وأضاف، بأن الرسائل التي يتم إنتاجها من قبل فريق الإعلام الأمني ويقدمها ضباط مختصون من مديرية المرور والدوريات، تأتي ضمن الجهود المبذولة لبلوغ أعلى مستويات السلامة المرورية من خلال تنفيذ برامج متنوعة لدعم السلوكيات الإيجابية للسائقين وتعزيز السلامة على الطرق بالإمارة.

وأوضح أن رسائل «درب السلامة»الأسبوعية تأتي في إطار مساعي شرطة أبوظبي المتواصلة لتعزيز الوعي المروري لدى مستخدمي الطريق من خلال نشر فيديوهات واقعية للسلوكيات السلبية لبعض السائقين والتي تتسبب بوقوع الحوادث المرورية، وكشف المخالفات الفادحة لبعض المستهترين والتي يذهب ضحيتها الأبرياء على الطرق.

وأشار إلى أن إدارة الإعلام الأمني وبالتنسيق مع الإدارات المعنية بشرطة أبوظبي تسعى بتناولها الحوادث المرورية بالتحليل وتوضيح أسباب وقوعها إلى الوصول لتوصيات مهمة تعزز السلامة لقائدي المركبات ومستخدمي الطريق وتستهدف ترسيخ المعرفة وتعزيز احترام القانون، بما يؤدي إلى نتائج إيجابية تسهم في خفض نسب ارتكاب الحوادث والمخالفات.

طباعة Email