مفتي تتارستان يطلع على تجربة وخدمات «الشؤون الإسلامية»

ت + ت - الحجم الطبيعي

اطلع كامل بن سكندر سميع الله، مفتي جمهورية تتارستان، خلال زيارته الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف، على تجربة الهيئة ومنجزاتها والآلية التي تتبعها في تقديم خدماتها للمجتمع بأسس حضارية مواكبة لمتغيرات العصر.

 ورحب الدكتور محمد مطر سالم الكعبي رئيس الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف، بمفتي تتارستان والوفد المرافق له، مشيداً بعمق العلاقات الممتدة بين البلدين الصديقين وقيادتهما، مؤكداً أهمية الزيارة في تعزيز أواصر التواصل والتعاون لخدمة الشأن الديني وإبراز الوجه المشرق لديننا الإسلامي الحنيف وترسيخ تعاليمه السمحة.

 وبحث الجانبان - خلال اللقاء الذي عقد في المقر الرئيسي للهيئة في أبوظبي - سبل تعزيز التعاون المشترك في الشأن الديني بين البلدين ومد جسور التواصل وتنمية العلاقات وتبادل الخبرات والبحوث والدراسات التي من شأنها خدمة الأهداف المشتركة.

 من جانبه عبر المفتي عن بالغ شكره لحسن الاستقبال والحفاوة، معرباً عن تقديره لدولة الإمارات وقيادتها الرشيدة، مثمناً التواصل الحضاري والعلاقات الراسخة والوثيقة بين الدولتين والشعبين الصديقين، وأبدى إعجابه بالاستراتيجية التي تتبعها الهيئة لإيصال رسالتها وأداء دورها في المجتمع.

طباعة Email