00
إكسبو 2020 دبي اليوم

عبدالله بن زايد يبحث مع رئيس قبرص علاقات الصداقة والتعاون

ت + ت - الحجم الطبيعي

استقبل الرئيس نيكوس اناستاسياديس رئيس جمهورية قبرص سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي في ليماسول وذلك بحضور نيكوس خريستودوليديس وزير خارجية قبرص.

وجرى في اللقاء بحث علاقات الصداقة والتعاون المشترك بين دولة الإمارات وجمهورية قبرص وسبل تعزيزها وتنميتها في المجالات كافة.

ونقل سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان للرئيس القبرصي في اللقاء تحيات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله» وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله» وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة وتمنيات سموهم لجمهورية قبرص الصديقة المزيد من التقدم والازدهار.

من جانبه حمل الرئيس نيكوس اناستاسياديس سموه تحياته إلى القيادة الرشيدة وتمنياته لدولة الإمارات المزيد من التطور والازدهار.

كما بحث الجانبان الأوضاع في شرقي المتوسط وأهمية تعزيز الأمن والاستقرار بالمنطقة واستعرضا عدداً من القضايا ذات الاهتمام المشترك بالإضافة إلى مستجدات الأوضاع على الساحتين الإقليمية والدولية.

وأكد سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان - في اللقاء - قوة ومتانة العلاقات الإماراتية القبرصية مؤكداً تطلع دولة الإمارات إلى تعزيزها وتنمية التعاون المشترك في المجالات كافة بما يلبي تطلعات قيادتي البلدين ويعود بالخير على شعبيهما.

تنسيق

والتقى سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان في ليماسول نيكوس خريستودوليديس وزير خارجية جمهورية قبرص.

وجرى في اللقاء بحث العلاقات الثنائية بين دولة الإمارات وجمهورية قبرص وسبل تعزيز التعاون المشترك بين البلدين الصديقين في مختلف المجالات ومنها الاقتصادية والتجارية بما يحقق مصالحهما المشتركة ويعود بالخير على شعبيهما.

واستعرض سموه ووزير الخارجية القبرصي عدداً من القضايا ذات الاهتمام المشترك ومنها الأوضاع في شرقي المتوسط كما بحثا المستجدات على الساحتين الإقليمية والدولية.

وأكد سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان العلاقات الثنائية المتميزة بين دولة الإمارات وقبرص والحرص على تطوير آفاق التعاون المشترك وتعزيزه في المجالات كافة بما يصب في مصلحة البلدين والشعبين الصديقين.

وتناول الجانبان أيضاً في اللقاء دور إكسبو 2020 دبي الذي تنظمه دولة الإمارات بمشاركة نحو 192 دولة في تعزيز التعاون واستكشاف فرص واعدة للشراكات الدولية بما يسهم في دعم الجهود العالمية المبذولة لتحفيز النمو الاقتصادي العالمي المستدام.

وأشاد سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان بمشاركة قبرص في هذا الحدث العالمي البارز الذي يسهم في تعزيز مجالات التعاون الثنائي والشراكة بين البلدين في مختلف القطاعات.

طباعة Email