«نسائية دبي» تختتم الملتقى الصحي الـ9 للمرأة «ما بعد كوفيد 19»

ت + ت - الحجم الطبيعي

اختتمت جمعية النهضة النسائية بدبي ملتقى المرأة الصحي الـ9 تحت شعار «ما بعد كوفيد 19» افتراضياً عبر المنصة الرقمية وذلك تحت رعاية حرم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، سمو الشيخة هند بنت مكتوم بن جمعة آل مكتوم.

جاء الملتقى تأكيداً على أهمية الثقافة الصحية والعلاجية للأسرة وللمرأة والطفولة والمجتمع وضمت جلساته عدداً من الأوراق العلمية الطبية لنخبة من الاستشاريين والأطباء ذوي الكفاءة الطبية المرموقة الذين تحدثوا عن محاور مختصة بجائحة كورونا بهدف الخروج منها بأقل المخاطر الجسدية والنفسية.

كما تحدث الدكتور أمين حسين الأميري الوكيل المساعد لقطاع التنظيم الصحي بوزارة الصحة ووقاية المجتمع عن إنجازات الدولة الخمسينية في القطاع الصحي وجهودها المبذولة في مواجهة الوباء وقوة المنظومة الصحية والتنافسية مع الدول المتقدمة.

وأدار الجلسات اللواء الدكتور علي سنجل المستشار الصحي لشرطة دبي، وكانت الجلسة الأولى بعنوان «تأثير جائحة كوفيد 19 على جهاز المناعة» للرائد الدكتورة روضة الشامسي طبيب شرعي ورئيس قسم الفحوصات الجنائية بشرطة دبي، وأما الجلسة الثانية فكانت بعنوان «الاضطرابات النفسية ما بعد كوفيد 19» قدمتها الدكتورة سعاد المرزوقي استشاري علم النفس الإكلينيكي بجامعة الإمارات.

والجلسة الثالثة جاءت بعنوان «تأثير اللقاحات في الحد من انتشار كوفيد 19» قدمها الدكتور أحمد القحطاني أستاذ مساعد كلية الطب والعلوم الصحية بجامعة الإمارات، والجلسة الرابعة بعنوان «التغيرات الجلدية الناجمة عن الإصابة بكوفيد 19» قدمتها الدكتورة مريم السويدي استشاري الأمراض الجلدية والتناسلية.

وأشارت الدكتورة فاطمة الفلاسي المدير العام للجمعية إلى أهمية إقامة مثل هذه الملتقيات لتعزيز آفاق الصحة المستدامة وترسيخ قيم الثقافة الصحية والعلاجية تماشياً مع استراتيجية دولة الإمارات العربية المتحدة في جانب الصحة العامة وترسيخ الجانب الوقائي لتحقيق الحياة الصحية السعيدة والآمنة، ونوقش في هذه النسخة مواضيع مهمة حول تأثير ما بعد كوفيد 19 وعلاجاته على الجانب العضوي والنفسي مع خبراء في مجال الصحة العامة.

وأكدت الدكتورة الفلاسي حرص الجمعية على تفعيل انطلاق الملتقى سنوياً مع التنوع والحيوية في الطرح في كل دورة من دوراته وهذا العام كان بلا شك أن يتصدر «كوفيد 19» المشهد ومحاورنا في تفاصيل ما بعد بدء عودة الحياة تدريجياً إلى طبيعتها بفضل الله وجهود الدولة التي سخرت جميع الإمكانيات لخدمة الإنسان وبرهنت أنها قادرة على تجاوز التحديات ونحقق دورنا في المسؤولية المجتمعية كرديف وطني يعزز رؤى الدولة الاستراتيجية ويتابع توجيهات رئيسة الجمعية ومجلس إدارتها الموقر في معالجة القضايا التي يعايشها المجتمع.

طباعة Email