00
إكسبو 2020 دبي اليوم

«المعاشات»: إجراءات استباقية لتحديث بيانات المتقاعدين

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلنت الهيئة العامة للمعاشات والتأمينات الاجتماعية عن إجراءات استباقية لتحديث بيانات المتقاعدين والمستحقين دون زيارة مراكز الخدمة، وقالت الهيئة إن كافة المتقاعدين والمستحقين غير مطالبين بالحضور إلى مراكز الخدمة لتحديث بياناتهم، والتي سيتم تحديثها استباقياً من خلال أنظمة الربط الإلكتروني مع الجهات ذات الاختصاص، أو من خلال وسائل الاتصال المرئي.

وأكد محمد سيف الهاملي مدير عام الهيئة أن هيئة المعاشات عملت على مشروع لتنفيذ عمليات الربط الإلكتروني مع شركائها من الجهات الحكومية، بهدف تحديث بيانات المتقاعدين والمستحقين في أنظمتها بشكل استباقي، وذلك بهدف التخفيف عنهم، حيث أصبح المتقاعدون والمستحقون غير مطالبين بزيارة مراكز سعادة المتعاملين بعد اليوم لإجراء عملية التحديث أو ما يعرف بالإقرار السنوي.

وقال: انسجاماً مع هذه الرؤية تستعد الهيئة لإطلاق العديد من الخدمات الاستباقية التي ستسهم في زيادة الوعي التأميني لدى المؤمن عليه وإشراكه في العملية التأمينية.

وكان محمد بن طليعة رئيس الخدمات الحكومية لحكومة دولة الإمارات، قد أشار في وقت سابق تعقيباً على هذا التعاون، إلى أن تبني حكومة دولة الإمارات لنماذج عمل غير تقليدية، تقوم على تطوير خدمات استباقية وتقديمها للمتعاملين قبل الطلب .

ثناء

بدوره أثنى الدكتور سعيد علي بحبوح النقبي القائم بأعمال وكيل وزارة العدل على كافة الجهود التي ساهمت في تفعيل أنظمة الربط بين وزارة العدل وهيئة المعاشات، وقال: تخدم مثل هذه المبادرات جهود الحكومة في تحقيق الجودة في كافة المعاملات الحكومية، وصولاً إلى أن تكون الإمارات من أفضل (5) دول على مستوى العالم في تقديم الخدمات الحكومية .

من جانبه أكد أحمد إبراهيم المرزوقي، المدير التنفيذي لقطاع المساندة الإدارية بدائرة القضاء في أبوظبي أن جهود التعاون بين الدائرة وهيئة المعاشات كان لها أثر إيجابي في إنهاء عمليات المراجعة اليومية للحصول على الإثباتات اللازمة لاستمرار صرف المعاش التقاعدي من بعض الفئات المشمولة بقانون المعاشات .

رؤية

وأعرب المستشار أحمد محمد الخاطري رئيس دائرة المحاكم- رأس الخيمة، عن استعداد المحاكم الدائم للمشاركة في المشاريع التي تعزز رؤية الحكومة في تقديم خدمات لها طابع استباقي للمتعاملين.

وأكدت وزارة الصحة ووقاية المجتمع، حرص الوزارة على تقديم كافة أوجه الدعم للهيئة بشأن بيانات المتقاعدين والمستحقين والفئات الأخرى التي كان عليها مراجعة الهيئة بشكل سنوي لتحديث بياناتها للتأكد من صحة استمرارية صرف معاشاتها التقاعدية.

وأوضح الدكتور جمال محمد الكعبي، وكيل دائرة الصحة- أبوظبي، أن التعاون والتكامل بين جهود المؤسسات الحكومية للارتقاء والتطوير المستمر على مستوى الخدمات المقدمة للمتعاملين يعد تجسيداً لرؤية القيادة الرشيدة لتوظيف تكنولوجيا المعلومات والاستفادة من التحول الرقمي في تطوير منظومة العمل الحكومي لخدمة مختلف فئات المجتمع.

طباعة Email