00
إكسبو 2020 دبي اليوم

استبدال الصمام الأبهري بأحدث التقنيات بمركز كليمنصو في دبي

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلن مستشفى «مركز كليمنصو الطبي- دبي» عن نجاح أول عملية استبدال صمام أبهري في القلب باستخدام أحدث تقنية في هذه الصمامات، ليكون من أوائل المستشفيات التي تقوم باستخدام الجيل الجديد من الصمامات عبر تقنية TAVI في منطقة الشرق الأوسط.

وقال عبد الرحمن عبد العزيز خانصاحب، رئيس مجلس إدارة «مركز كليمنصو الطبي - دبي»: «منذ اللحظة الأولى لانطلاقة هذا المشروع، وضعنا هدفاً بعيد المدى لجذب أهل الاختصاص في قطاع الرعاية الصحية على المستوى العالمي، للمساهمة في الارتقاء بالمستوى المتقدّم أصلاً للرعاية الصحية في دولة الإمارات العربية المتحدة. ويسعدنا اليوم الإعلان عن هذا الإنجاز الكبير الذي تمكنا من تحقيقه في غضون عامين فقط، وهذه شهادةٌ نعتزّ بها، ونتطلّع إلى تحقيق المزيد في المستقبل».

وأضاف: «أن يقرّر أيّ مريض الحضور من الخارج إلى مركز كليمنصو الطبي- دبي لإجراء هذه الجراحة الدقيقة، هو بمثابة شهادة على النقلة النوعية التي وفّرها هذا المركز لقطاع السياحة الطبية في الإمارات العربية المتحدة».

فقد أجرى الدكتور وسيم شاتيلا، رئيس وحدة تأهيل القلب بمساعدة فريق طبي مكون من الدكتورة رغاب حمدان رئيسة وحدة قصور عضلة القلب، والدكتور وليد شاكر استشاري في جراحة القلب والشرايين، والدكتور نورس إدريس رئيس قسم التخدير والإنعاش، عملية استبدال الصمام الأبهري لمريض في الأربعينيات من العمر، يعاني من ضعف في عضلة القلب ومن تضيّقٍ شديد في الصمام الأبهري ومن مشاكل في التنفس، مما شكل مانعاً أمام اللجوء إلى الجراحة التقليدية، واستبدالها بتقنية TAVI، حفاظاً على حياة المريض وسلامته.

وقال شاتيلا: «لا شك في أنّ عملية استبدال الصمام الأبهري في القلب عن طريق هذه الصمامات الجديدة، قد أحدثت ثورةً علمية في علاج هذه الحالات، وهي من العمليات الفائقة الدقة، والتي يحتاج إجراؤها إلى خبراء في مجال قسطرة القلب». وأشاد د. شاتيلا بالطاقم الطبي الذي يضمّه مستشفى «مركز كليمنصو الطبي- دبي»، من أطباء متخصصين وفرق طبية متكاملة وأمهر الاستشاريين والجراحين في جراحات وقسطرة القلب والأوعية الدموية.

طباعة Email