إطلاق حملة «50 عاماً / 50 وجهاً» لتسليط الضوء على أواصر التعاون الإماراتي - الأمريكي

ت + ت - الحجم الطبيعي

أطلقت سفارة دولة الإمارات في واشنطن، حملة «50 عاماً /‏ 50 وجهاً»، وتتضمن سلسلة لقطات فيديو قصيرة، يتحدث فيها 50 من المواطنين الإماراتيين والمقيمين في الدولة، ومواطنون أمريكيون عن تجاربهم الشخصية في إطار العلاقات الراسخة بين دولة الإمارات العربية المتحدة والولايات المتحدة على مدى 5 عقود من الزمن، حيث أعدت هذه الحملة المتميزة لتعكس عمق العلاقات الإماراتية الأمريكية، والصداقة والقيم والنظرة المشتركة للبلدين نحو مستقبل أفضل.

وكان مؤسس الدولة المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، قد عقد قبل نحو 50 عاماً اجتماعاً استثنائياً مع 3 من رواد الفضاء بوكالة «ناسا» الأمريكية عقب عودتهم من رحلة تاريخية للقمر على متن المركبة الفضائية «أبولو 15».

وتتضمن حملة «50 عاماً /‏ 50 وجهاً» التي سيتم تدشينها، قصة هذا اللقاء المذهل كما رواها أحد المشاركين فيه - فاروق الباز - بعد 47 عاماً من الحدث.

وبمناسبة إطلاق هذه الحملة قال معالي يوسف مانع العتيبة سفير الإمارات لدى الولايات المتحدة: إن هذه الحملة تتضمن سرداً لوقائع لحظات نادرة وذات خصوصية تعكس بعض ملامح العلاقات الإماراتية الأمريكية على مدى 50 عاماً كما يرويها من عايشها بكل ما فيها من تميز باعتبارها تجارب شخصية تضمنت أحداثاً لم تكن متوقعة، وتروي قصة صداقة عميقة بين بلدين ظلت صامدة على مر الزمن.

وأضاف معاليه: نحن على مشارف الاحتفال باليوم الوطني الـ 50 لدولة الإمارات، فإن حملة «50 عاماً /‏ 50 وجهاً» تجسد العرفان للوالد المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، وإرثه ونظرته الثاقبة التي أسست مجتمعاً أكثر انفتاحاً وشمولاً ومشاركةً على الصعيد العالمي.

تجارب

ومن الجدير بالذكر أن لقطات الفيديو التي تحتويها الحملة يشارك فيها مسؤولون وقادة فكر وأكاديميون وطلبة إماراتيون وأمريكيون يروون تجاربهم في مجالات عديدة منها الفضاء والتعليم والفنون والثقافة والدين والدبلوماسية، فضلاً عن روايات تتناول تاريخ دولة الإمارات الضارب في القدم وعلاقاتها مع الولايات المتحدة، مع قصص تدور حول أحداث وقعت خلال مدة زمنية امتدت من 15 إلى 50 عاماً وما في ثناياها من وقائع ومناسبات مهمة.

وبالإضافة إلى فاروق الباز، تشتمل حملة «50 عاماً /‏ 50 وجهاً» على مواقف وقصص وروايات تحكيها الشخصيات المذكورة في ما يلي: معالي يوسف العتيبة سفير دولة الإمارات لدى الولايات المتحدة وهو يحكي ذكرياته عن علاقات الصداقة التي أقامها من خلال ولعه بلعبة كرة القدم أثناء دراسته في جامعة جورج تاون العريقة. وانطباعات شخصية عميقة ترويها سفيرة الولايات المتحدة السابقة لدى دولة الإمارات مارسيل وهبة حول الأيام التي أعقبت أحداث الـ 11 من سبتمبر 2001.

إنجاز

ومشروع «لئلا ننسى» الذي أنجزته المحاضرة بجامعة نيويورك في أبوظبي البروفيسور ميشيل بامبلينغ مع طلبة إماراتيين تعمقوا في الحصول عن معلومات في السجلات العائلية. وحاتم مطر المتخصص في المشويات «الشرق - أوسطية» وهو يروي تفاصيل رحلته في نقل تجربة اللحوم المشوية على طريقة تكساس الأمريكية إلى دولة الإمارات.

روايات

سيتم تحميل جميع تلك الروايات المصورة على الجزء الخاص برواية القصص ضمن الموقع الإلكتروني: UAEUSAUnited.com، كما سيتم الترويج لها عبر منصات التواصل الاجتماعي التابعة لسفارة دولة الإمارات في واشنطن.

طباعة Email