00
إكسبو 2020 دبي اليوم

تحديات الحياة الرقمية في «الملتقى الأسري» بالشارقة 27 الجاري

خلال المؤتمر الصحفي| من المصدر

ت + ت - الحجم الطبيعي

كشفت إدارة مراكز التنمية الأسرية إحدى مؤسسات المجلس الأعلى لشؤون الأسرة بالشارقة عن تفاصيل النسخة السابعة عشرة من الملتقى الأسري الذي تنظمه الإدارة تحت رعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة وقرينة سموه، الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي رئيسة المجلس الأعلى لشؤون الأسرة بالشارقة، تحت شعار (بيت وسكن 2021.. الرقمنة أسلوب حياة).

وذلك خلال الفترة 27 ـ 30 أكتوبر الجاري، في سيتي سنتر الزاهية - آرت استوديو، والذي يستهدف كافة أفراد الأسرة وطلاب الجامعات، وتتواصل فعالياته على مدار 4 أيام، ويشهد عقد جلسات حوارية حول عدد من القضايا الاجتماعية، وإطلاق معرض «بيت وسكن»، وتنظيم برامج استشارية ونشاطات توعوية وندوات لتعرف ببرامج المراكز والإنجازات.

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عقدته الإدارة صباح أمس بحضور مديري وموظفي إدارة مراكز التنمية الأسرية، حيث سيسلط الملتقى الأسري الضوء على تحديات الحياة الرقمية وتأثيراتها على المجتمع، ودور الأسرة في التعامل مع أبنائها في ظل هذه التحديات، من خلال عقد عدد من الندوات والجلسات الحوارية التي سوف يقدمها نخبة من المختصين الاجتماعيين، فسيتم استعراض طرق دعم الأسرة لأبنائها وتحصينهم من المخاطر التي قد يتعرضون لها خلال استخدامهم لقنوات التواصل الاجتماعي، بما يحافظ على القيم الأخلاقية والوطنية التي تتحلى بها الأسرة الإماراتية.

وأكدت موضي بنت محمد الشامسي رئيس إدارة مراكز التنمية الأسرية رئيس اللجنة العليا المنظمة للملتقى أن تنظيم الملتقى الأسري في دورته السابعة عشرة يأتي في إطار حرص الإدارة على تعزيز الجهود الرائدة التي تبذلها إمارة الشارقة على صعيد دعم الأسرة والحفاظ على تماسكها، إذ يشكل الملتقى بما يتضمنه من جلسات حوارية ومبادرات توعوية منصة مثالية لدعم الأسرة على مواجهة التحديات المعاصرة.

طباعة Email