00
إكسبو 2020 دبي اليوم

شراكة بين «مدى» و«ريفولي» للقضاء على الأمراض المهملة

أعلنت حملة «مدى»، مبادرة التوعية وجمع التبرعات التي تهدف إلى القضاء على الأمراض المدارية المهملة، وبالتزامن مع اليوم العالمي للإبصار، عن شراكتها مع مجموعة «ريفولي» ضمن حملتها «50 يوماً لإنقاذ 5 ملايين شخص». وامتداداً لالتزام المؤسس المغفور له بإذن الله تعالى، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، تجاه القضاء على الأمراض.

وتسعى حملة «مدى» للقضاء على اثنين من الأمراض المدارية المهملة ذات الأثر الفادح على حياة البشر، وهما العمى النهري وداء الفيلاريات اللمفي.

وتحت شعار الشراكة «حان الوقت للقضاء على العمى النهري» قام الجانبان بوضع ساعة رملية في الغاليريا بجزيرة المارية لتظهر العد التنازلي على مدى 50 يوماً من الحملة، وإشراك كافة أفراد المجتمع في هذه القضية للمساهمة بدعمها.

وتشارك مجموعة ريفولي بقسميها للساعات والنظارات بصفتها شريك التسويق الأول للحملة في التبرع بجزء من ريع مبيعات منتجات مختارة لصالح الحملة بهدف المساعدة في القضاء على مرض العمى النهري وداء الفيلاريات اللمفي في المجتمعات الأكثر عرضة للإصابة بهما.

ويدعم قسما مجموعة ريفولي، وهما قسم الساعات وقسم العناية بالنظر، جهود جمع التبرعات من خلال المبادرات الخاصة في متاجر المجموعة، حيث يخصص درهمان من كل عملية شراء لحملة مدى، فيما تقدم مجموعة ريفولي مساهمة بمبلغ مماثل في كل مرة.

وفي الوقت ذاته تتبرع المجموعة بجزء من ريع مبيعات النظارات المختارة، وتسعى لجمع تبرعات العملاء من خلال الأكشاك التي تقيمها لفحص النظر.

 
طباعة Email