00
إكسبو 2020 دبي اليوم

«تنمية المجتمع» تصدر دليل الانتقال بالأطفال أصحاب الهمم إلى مرحلة التعافي

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

أكدت وزارة تنمية المجتمع أن دليل «الانتقال بالأطفال أصحاب الهمم نحو مرحلة التعافي»، الذي أصدرته يمثل منهجية استباقية للدخول الأمن إلى مرحلة التعافي في مختلف جوانب الحياة.

وتجنب أية ردود فعل سلبية أو تأثيرات عكسية من جراء التغير في روتين الأطفال، داعية أولياء الأمور ومقدمي الرعاية إلى طلب المساعدة السريرية المتخصصة إذا ظهرت أعراض جانبية واختلاف مفاجئ في سلوك الطفل، إبان مرحلة عودة الأطفال للحياة الطبيعية، عقب تداعيات جائحة «كورونا».

مشيرة إلى احتمالات ظهور اضطرابات نفسية وسلوكية في حالات التهيئة المفاجئة، ما يتطلب ملاحظة المتغيرات الطارئة على سلوكيات الطفل، ومتابعتها لضمان سلاسة الوصول به إلى المرحلة التالية. وأفادت الوزارة: إنه تم تدريب أكثر من 150 من العاملين في المراكز الحكومية والخاصة على الدليل الذي أتاحته، على الموقع الإلكتروني، لتعميم الفائدة داخل الدولة وصولاً إلى دول مجلس التعاون الخليجي عبر منصة «خطة».

توجيهات

وقالت وفاء حمد بن سليمان مديرة إدارة رعاية وتأهيل أصحاب الهمم في وزارة تنمية المجتمع: إن الدليل الموجه لأولياء أمـور الأطفال بشكل عـام وأصحاب الهمم بشكل خاص البالغ عددهم 5 آلاف طفل، ويحتوي على مجموعة من التوجيهات والإرشادات للتعامل مع الأطفال في مرحلة الانتقال الفاصلة ما بين مرحلتي الأزمة والتعافي، لتسهيل عملية دخولهم إلى مدارسـهم، ومرافـق اللعـب والترفيـه والحياة الاجتماعية بشكل سـلس يخلو مـن التأثيـرات الجانبيـة قدر الإمكان، مؤكدة حرصهم على جعل محتوى الدليل مبسطاً، بحيث يتنوع في أسـاليب تقديـم المعلومـة، مـن قصـص اجتماعيـة يمكـن توجيههـا للأطفال بلغت في مجملها 20 قصة، والتمارين والأنشـطة العمليـة، التي يمكـن تنظيمهـا معهـم.

مراحل

وعدد الدكتور روحي عبدات الباحث والأخصائي النفسي في الوزارة الأعراض، التي قد تطرأ على الأطفال بمراحل عمرية مختلفة، وتشمل: الانسحاب من التواصل الاجتماعي، وضعف التركيز، والعزوف عن الأنشطة مع الأصدقاء، وتفضيل الأنشطة الافتراضية والسلوك الجانح.

طباعة Email