00
إكسبو 2020 دبي اليوم

«الوطني للتأهيل» يطلق حملة توعوية بخدماته في الصحة النفسية

أطلق المركز الوطني للتأهيل في أبوظبي، أمس، حملة توعوية على منصاته على وسائل التواصل الاجتماعي تعرف بأنشطته وخدماته العلاجية والإرشادية في مجال الصحة النفسية، وتزامنت هذه الحملة مع اليوم العالمي للصحة النفسية الذي تحتفل به منظمة الأمم المتحدة في العاشر من أكتوبر من كل عام.

جهود

وتحت شعار الرعاية الصحية النفسية للجميع: لنجعل هذا الشعار واقعاً؛ تنظم منظمة الصحة العالمية حملتها، وتستعرض خلاله الجهود التي بذلتها بعض دول العالم في هذا المجال، وتسليط المزيد من الضوء على القصص الإيجابية، لتصبح مصدر إلهام للآخرين. وتأخذ المنظمة بعين الاعتبار الأثر الفادح الذي خلفته جائحة «كوفيد 19» على الصحة النفسية للناس، خاصة العاملين في الرعاية الصحية وفي الخطوط الأمامية، والطلبة والأشخاص.

وقدم المركز لمتابعيه على وسائل التواصل الاجتماعي نبذة وافية عمّا يقدمه من خدمات طبية ونفسية ودعم اجتماعي من شأنه تعزيز قدرة تعافي مرضى الإدمان من جهة، وكذلك حماية الصحة النفسية لأفراد المجتمع وتوعيتهم ووقايتهم من مخاطر الإدمان.

أساس

وقال الدكتور حمد الغافري، مدير عام المركز الوطني للتأهيل: «الصحة النفسية السليمة هي أساس قدرة الإنسان على الاستمرار والعطاء في حياته، حيث تشكل القوة الدافعة التي تمكننا جميعاً من مواصلة أداء واجباتنا وهواياتنا وكذلك تمنحنا الإرادة لتحدي أي صعوبات قد نواجهها في حياتنا. لهذا السبب، نحن حريصون في المركز الوطني للتأهيل على تطوير قدراتنا وخدماتنا الداعمة لصحة نفسية أكثر إيجابية في المجتمع ولإبقائه بعيداً قدر المستطاع عن مخاطر الوقوع في الإدمان».

وأضاف: «نواصل العمل بكل جد لتعزيز مستويات الصحة النفسية في مجتمعنا وتطبيق آخر ما توصلت إليه الأبحاث العلمية المتخصصة في مركزنا أو على مستوى العالم لدعم قدرة مرضى الإدمان على تخطي هذه المرحلة من حياتهم، والانطلاق من جديد نحو الجانب الإيجابي الداعم لمسيرة المجتمع».

طباعة Email