00
إكسبو 2020 دبي اليوم

حمدان بن زايد يطلع على مستجدات مشروع محطات براكة ويشيد بدور الكفاءات الإماراتية

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

 استقبل سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في منطقة الظفرة بقصر النخيل اليوم سعادة محمد إبراهيم الحمادي العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لمؤسسة الإمارات للطاقة النووية.

واطلع سموه على مستجدات مشروع محطات براكة للطاقة النووية السلمية والإنجازات التي تم تحقيقها خلال الفترة الماضية وآخرها ربط المحطة الثانية في براكة بشبكة الكهرباء الرئيسية وإنتاج كهرباء صديقة للبيئة من هذه المحطة، والتي تستعد لمرحلة من الاختبارات قبل التشغيل التجاري خلال الشهور المقبلة لتنضم إلى المحطة الأولى في توفير كميات وفيرة من الطاقة الكهربائية الخالية من الانبعاثات الكربونية، لدعم النمو الاقتصادي والاجتماعي، وتعزيز مكانة الدولية ودعم جهودها الرامية لمواجهة ظاهرة التغير المناخي.

وأعرب سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان عن فخره بالكفاءات الإماراتية العاملة في هذا المشروع الاستراتيجي الحيوي، مشيداً بمثابرتهم ومهنيتهم العالية التي مكنتهم من قيادة فرق عمل متعددة الخبرات والثقافات وتحقيق هذه الإنجازات في هذا الوقت القياسي.

وقال سموه: "في إطار حرص القيادة الرشيدة على ترسيخ مكانة دولة الامارات على الصعيد العالمي في مختلف المجالات وأبرزها قطاع الطاقة، يأتي مشروع محطات براكة للطاقة النووية السلمية ليؤكد على الرؤية بعيدة المدى للقيادة من أجل توفير الرخاء الاقتصادي والرفاه الاجتماعي والمستقبل المستدام للأجيال القادمة".

وأشار سموه إلى أن التشغيل التجاري لأولى محطات براكة واستعداد ثاني المحطات للانضمام إليها، يقدم للعالم نموذجاً يحتذى به في إنجاز المشاريع العملاقة وفق هذا الجدول الزمني، وطبقاً لأعلى المعايير العالمية الخاصة بالسلامة والجودة والشفافية.

وأثنى سموه على فرق العمل في محطات براكة، التي بذلت جهوداً كبيرة لضمان استمرار سير العمل في هذا المشروع الاستثنائي، رغم التحدي الذي يواجهه العالم والمتثمل في انتشار فيروس كورونا المستجد.
وأكد سموه أن دولة الإمارات تمضي وفق توجيهات قيادتها الرشيدة قدماً في مسيرتها التنموية الشاملة، لتقدم للعالم نموذجاً تنموياً متفرداً.

وخلال اللقاء تسلم سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان مسكوكة تذكارية محدودة الإصدار من قبل مصرف الإمارات العربية المتحدة المركزي، وذلك احتفاءً بالتشغيل التجاري لأولى محطات براكة للطاقة النووية السلمية والذي بدأ في السادس من إبريل 2021.

حضر اللقاء سعادة أحمد مطر الظاهري مدير مكتب سمو ممثل الحاكم في منطقة الظفرة وسعادة عيسى حمد بوشهاب مستشار سمو رئيس هيئة الهلال الأحمر الإماراتي وسعادة خديم عبدالله الدرعي نائب رئيس مجلس الإدارة الشريك المؤسس لشركة الظاهرة الزراعية.

طباعة Email