00
إكسبو 2020 دبي اليوم

ورود في احتفالات الشارقة بالعيد الوطني السعودي

شارك موظفو هيئة مطار الشارقة الدولي وممثلو الجهات العاملة في المطار المسافرين السعوديين القادمين إلى المطار احتفالاتهم باليوم الوطني الـ91 للمملكة العربية السعودية، الذي يصادف الثالث والعشرين من سبتمبر من كل عام.

وتضمنت الاحتفالات التي تستمر على مدار 3 أيام، توزيع الورود والهدايا الرمزية على الزوار، لمشاركة الشعب السعودي أفراحه بهذه المناسبة الوطنية، وتعبيراً عن التلاحم بين الشعبين الشقيقين الإماراتي والسعودي.

وعبّر الزوار السعوديون عن سعادتهم وتقديرهم لهذه المبادرة، التي ترسخ قيم المحبة وتعكس قوة الأخوة بين شعبي المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة، وتشجعهم على زيارة الدولة مرات عديدة كل عام.

كما احتفلت القيادة العامة لشرطة الشارقة متمثلة في المؤسسة العقابية والإصلاحية ومركزي شرطة كلباء الشامل، وشرطة المنطقة الصناعية باليوم الوطني السعودي الـ91، المصادف 23 سبتمبر من كل عام، وذلك تزامناً مع احتفالات دولة الإمارات العربية المتحدة باليوم الوطني السعودي الـ91 تحت شعار «السعودية والإمارات.. معاً أبداً».

وبدأت شرطة الشارقة احتفالاتها باستقبال نائب القنصل السعودي بدبي، والمناطق الشمالية خالد الزهراني، وكان في استقباله العميد أحمد عبدالعزيز شهيل مدير إدارة المؤسسة العقابية والإصلاحية بشرطة الشارقة، والعقيد منى سرور نائب مدير إدارة المؤسسة العقابية والإصلاحية.

حرص

وأكد العميد أحمد عبدالعزيز شهيل حرص القيادة العامة لشرطة الشارقة على الاحتفال سنوياً باليوم الوطني السعودي، وذلك تجسيداً لمكانة هذا اليوم العظيم في نفوس أبناء الإمارات، مضيفاً «إننا سعداء بمشاركة إخواننا السعوديين بهذه الذكرى السعيدة التي تعكس العلاقة الأخوية، والوحدة، والمصير المشترك بين البلدين، مشيداً بمتانة العلاقات الأخوية بين الدولتين، التي أصبحت نموذجاً يحتذى به أمام العلاقات بين دول العالم».

هدايا

ومن جانب آخر، احتفل مركز شرطة كلباء الشامل، ومركز شرطة المنطقة الصناعية باليوم الوطني السعودي، من خلال توزيع الأعلام والهدايا الرمزية على موظفي المراكز ومتعامليه، وتوشحت المراكز بأعلام المملكة، واكتست باللون الأخضر، المنظر الذي يؤكد عمق العلاقة التاريخية الراسخة والمميزة، التي تجمع دولة الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية وبين شعبيها.

طباعة Email