00
إكسبو 2020 دبي اليوم

جلسة حوارية: الاختراق الفكري خلق واقعاً جديداً للصراعات

أكد محمد الحمادي، رئيس جمعية الصحافيين، أن الاختراق الفكري خلق واقعاً جديداً للصراعات، ولذلك يجب تحصين المجتمع بمفهوم الأمن الفكري في ظل الهجمات الموجهة والأخبار والتقارير المضللة التي لا تمت لواقع الحال في دولة الإمارات، التي باتت مقصداً لكل صاحب حلم طموح، والباحثين عن الحياة الإيجابية الناجحة.

وشدد خلال الجلسة الحوارية «التحصين الفكري.. لنكن درع الوطن الحصين وصمام أمانه»، التي نظمتها جمعية الإمارات للتنمية الاجتماعية في رأس الخيمة، أمس، على دور الأسرة والتعليم ووسائل الإعلام وجمعيات النفع العام، في تحصين المجتمع من الأفكار الهدامة، التي تطورت من خلال وسائل الاتصال الحديثة، ومواجهة التحديات المرتبطة بالأيديولوجيا المتشددة والأفكار الهدامة والتصدي للأفكار الخبيثة بالفكر والمنطق الذي يدحض تلك الأفكار، تماشياً مع الدور الأمني الذي تقوم به الجهات المختصة.

وأكد خلف سالم بن عنبر، مدير عام جمعية الإمارات للتنمية الاجتماعية، أن الجلسة الحوارية تأتي ضمن أهداف الجمعية في نشر الوعي الفكري بين أفراد المجتمع، وخاصة فئة الشباب، فكلما اقتربت دولة الإمارات من تحقيق إنجاز، وخاصة افتتاح معرض إكسبو، الحدث العالمي الأبرز، نجد زيادة الهجمات ضد الدولة وتوجيه الحملات الإعلامية المفبركة من خلال المد الفكري للتيارات والتنظيمات المسيسة التابعة لـ«الإخوان» والتيارات السياسية التي تستهدف مسيرة نجاح دولة الإمارات، ولذلك يجب أن يكون التوجه في إيصال الرسالة ملائمة لجميع أفراد المجتمع، وخاصة فئة الشباب.

 

طباعة Email