00
إكسبو 2020 دبي اليوم

«الصحة» تطلق حملة التطعيم ضد الإنفلونزا الموسمية

أعلنت وزارة الصحة ووقاية المجتمع، بالتعاون مع مختلف الجهات الصحية في الدولة، عن إطلاق الحملة السنوية للتوعية بالتطعيم ضد الإنفلونزا الموسمية بالتعاون مع الجهات الصحية، تحت شعار «حصّن نفسك.. احم مجتمعك»، التي تستمر حتى نهاية ديسمبر المقبل في جميع مراكز الرعاية الصحية الأولية في الدولة، إضافة للقطاع الخاص، وذلك بهدف رفع مستوى الوعي المجتمعي وتعزيز الوقاية لتقليل معدلات حدوث مضاعفات، وتحفيز أفراد المجتمع على تلقي التطعيم ضد الإنفلونزا الموسمية، ورفع كفاءة العاملين الصحيين وتدريبهم على أفضل الممارسات العالمية.

حضور

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحافي الذي عقدته الوزارة في فتدق إنتركونتننتال فيستيفال سيتي، بحضور الدكتور حسين عبد الرحمن الرند الوكيل المساعد لقطاع الصحة العامة، والدكتورة فريدة الحوسني المدير التنفيذي لقطاع الأمراض المعدية في مركز أبوظبي للصحة العامة، والدكتورة ندى المرزوقي مدير إدارة الصحة العامة والوقاية بالوزارة، والدكتورة شمسة لوتاه مدير إدارة خدمات الصحة العامة في مؤسسة الإمارات للخدمات الصحية، والدكتورة ليلى الجسمي رئيس قسم التحصين بالوزارة، والدكتورة هند العوضي رئيس قسم التعزيز والتثقيف الصحي في هيئة الصحة بدبي.

وقال وكيل وزارة الصحة المساعد للصحة العامة الدكتور حسين عبد الرحمن الرند: إن اللقاح سيكون متوفراً للمواطنين والمقيمين من عمر 6 أشهر وما فوق.

وأوضح: أن اللقاح سيكون متوفراً للمواطنين وأصحاب الأمراض عالية الخطورة بالمجان، وبمقابل 50 درهماً للمقيمين، مشدداً على ضرورة إعطاء مدة 3 أسابيع بين مطعوم «كوفيد 19»، ومطعوم الإنفلونزا الموسمية.

جرعات

وأشار إلى أن وزارة الصحة ووقاية المجتمع قامت بتوفير 240 ألف جرعة من المطعوم، فيما أعلنت الدكتورة فريدة الحوسني المدير التنفيذي لقطاع الأمراض المعدية في مركز أبوظبي للصحة العامة، توفير 300 ألف جرعة من المطعوم، وأعلنت الدكتورة هند العوضي رئيس قسم التعزيز والتثقيف الصحي في هيئة الصحة بدبي توفير الهيئة 300 ألف جرعة من المطعوم.

وأعلنت الدكتورة هند العوضي انخفاض نسبة الإصابة بالإنفلونزا العام الماضي بسبب التزام كافة أفرد المجتمع بارتداء الكمامة.

ولفتت الدكتورة شمسة لوتاه مدير إدارة خدمات الصحة العامة في مؤسسة الإمارات للخدمات الصحية إلى اعتماد خطة مدروسة للتعامل مع الإنفلونزا الموسمية من خلال رفع جاهزية المستشفيات والمراكز الصحية للتعامل بكفاءة مع الحالات، وبالرغم من أن الحملة تتزامن مع جائحة «كوفيد 19»، إلا أن الجهود مكثفة وأكثر اتساعاً وتنوعاً للوصول إلى أكبر شريحة.

طباعة Email