00
إكسبو 2020 دبي اليوم

«موي» الشخصية الكرتونية الممثلة لـ«جامعة الإمارات» خلال «إكسبو2020»

قدمت جامعة الإمارات العربية المتحدة، والتي تشارك في معرض «إكسبو 2020 دبي» عبر جناح خاص بها، الشخصية الكرتونية «موي» الممثلة لجناحها، والمستوحاة من فكرة «جامعة المستقبل»، التي تشير إلى توجهها الجديد في مجال التعليم، والذي يتمحور حول إعداد أفراد الجيل الصاعد لدخول سوق العمل كونهم صناعاً لفرص العمل لا باحثين عنها حلاً لتحدي البطالة.

وسترافق شخصية «موي» الزوار أثناء تجولهم في أرجاء جناح جامعة الإمارات العربية المتحدة، وهي شخصية دافئة ومحببة متعددة الألوان تشبه الماء، فكلمة «موي» مأخوذة من اللفظة العامية باللهجة الإماراتية لكلمة ماء وترمز إلى أهمية المياه في حياتنا، وتدعو للتعامل مع الماء بحرص وذكاء وديناميكية ومسؤولية بعيداً عن الأنانية.

وتشير هذه الشخصية إلى الإمكانات اللامحدودة في هذه الحياة، فـ«موي» هو مصدر للحياة وهو نبع الحياة ويرمز إلى رؤية جامعة الإمارات العربية المتحدة المتمثلة بفكرة «جامعة المستقبل»، التي تدعم النمو المستمر في الحياة، من خلال تربية الجيل الصاعد على الإصرار الدائم على صناعة الفرص الجديدة في سبيل الحصول على مستقبل أفضل.

وأكد الدكتور غالب الحضرمي البريكي مدير الجامعة بالإنابة: إن شخصية «موي» هي وسيلتنا لإبراز رؤية جامعة الإمارات المستقبلية، وتعريف العالم بالمستقبل الذي تعمل جامعة الإمارات على صناعته.

كما تعكس توجهاتها، لأن تكون الجامعة المختارة للتعليم الجامعي والدراسات العليا والبحوث والتدريب والتعلم مدى الحياة، وستقدم شخصية «موي» التغيرات التي تعمل بها الجامعة من أجل تطوير منظومتها التعليمية المبتكرة، وتلخيصها لزائري جناح الجامعة على مسيرتها نحو التقدم والتطور المستدام، مع التركيز على الأبحاث والدراسات وتطوير برامجها الأكاديمية.

والتي تتوافق مع سوق العمل المستقبلي وتأسيس قوى عاملة قوية في مجالات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات وقادرة على المساهمة في الاقتصاد المعرفي والثورة الصناعية الرابعة. وأوضح الدكتور عبدالله الخطيب عضو فريق الجامعة لـ«إكسبو 2020»: إن كلمة «موي» تأتي من اللغة العربية العامية الإماراتية وتعني «الموج»، وفي لهجات أخرى تعني «الماء» كلهجة مناطق السعودية القريبة من الإمارات.

طباعة Email