العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    موظفو «الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب في الفجيرة» ينضمون إلى «إسعاد»

    وقّعت القيادة العامة لشرطة دبي، مذكرة تعاون مع الإدارة العامة للإقامة شؤون الأجانب في إمارة الفجيرة، ينضم بموجبها موظفو الإدارة إلى برنامج «إسعاد» في شرطة دبي، للاستفادة من المزايا والخصومات والعروض المتنوعة التي تقدمها بطاقة «إسعاد»، للمنضمين إلى برنامجها. داخل دولة الإمارات العربية المتحدة، ونحو 84 دولة حول العالم.

    وقّع المذكرة اللواء أحمد رفيع مساعد القائد العام لشؤون الإدارة بالوكالة في شرطة دبي، والعميد مبارك ربيع بن سنان المطيري المدير التنفيذي للإقامة وشؤون الأجانب في إمارة الفجيرة، بحضور منى محمد العامري رئيس لجنة بطاقة «إسعاد».

    والملازم يحيى علي رئيس قطاع الاتصال الحكومية، وحسن الشامسي رئيس قطاع التسويق، ومن جانب الإقامة وشؤون الأجانب، حضر المقدم شهاب أحمد البير نائب مدير إدارة شؤون المخالفين الأجانب، والنقيب إبراهيم يوسف آل علي رئيس قسم شؤون الخدمات المساندة، والنقيب مانع سعيد الشامسي مدير مكتب المدير التنفيذي، والملازم أول خميس علي الكندي مدير فرع الحوكمة المؤسسية.

    ويهدف برنامج بطاقة «إسعاد»، إلى توفير حزم خصومات استهلاكية وصحية وتعليمية، للموظفين وأفراد أسرهم، ويضمن حصولهم على عروض ومزايا خاصة من القطاعين الحكومي والخاص، ويشكل البرنامج منصة تمكّن الموظفين من الحصول على خدمات بجودة عالية، تلبي تطلعاتهم، وتسهل حياتهم، وتعزز مستويات أدائهم.

    وأكد اللواء أحمد رفيع، أن توقيع هذه المذكرة، جاء بتوجيهات من معالي الفريق عبد الله خليفة المري القائد العام لشرطة دبي، بضرورة تعزيز الشراكة البنّاءة مع جهات ودوائر حكومية محلية واتحادية، تحقق من خلالها السعادة لموظفي تلك الجهات والدوائر، مضيفاً أنهم في شرطة دبي، يتطلعون لهذا التعاون، الذي سوف يسهم في تحقيق الأهداف المشتركة للطرفين، وفي طليعتها «سعادة الموظفين»، الأمر الذي يؤدي بالضرورة إلى تحسن أدائهم، ورفع مستوى إنتاجيتهم، ويحقق أكبر قدر ممكن من رضا المتعاملين.

    تطلعات

    من جانبه، قال العميد مبارك المطيري، إن انضمام موظفي الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب بالفجيرة، إلى برنامج «إسعاد» في القيادة العامة لشرطة دبي، يأتي ضمن توجهات وتطلعات الهيئة الاتحادية للهوية والجنسية، الهادف إلى تعزيز مفهوم السعادة الحقيقية لدى كافة العاملين فيها، والذي بدوره سيعكس هذا المفهوم على كافة المتعاملين معها، من خلال تحقيق الكفاءة الحكومية في تقديم الخدمات المتميزة، لتحقيق مئوية الإمارات 2071.

    وفي تصريح لرئيس لجنة بطاقة إسعاد، منى العامري، قالت: إن زيارة وفد الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب في إمارة الفجيرة، وتوقيع مذكرة انضمام موظفيهم إلى قائمة المستفيدين من بطاقة «إسعاد»، يعكس السمعة التي وصلت إليها البطاقة.

    مشيرة إلى أن لجنة بطاقة إسعاد، تسعى بشكل دائم إلى تطوير عملها، وتوسيع نطاق شراكتها على المستوى المحلي والإقليمي والدولي، وذلك بهدف تسهيل الوصول إلى الاحتياجات الحياتية التي تحقق السعادة لحاملي البطاقة، مؤكدة أن برنامج العمل والخطط الاستراتيجية للجنة، وضعت بشكل يمكننا من الوصول إلى هدفنا، المتمثل بتحقيق السعادة لموظفي مختلف الجهات والدوائر المنضمة لبرنامج «إسعاد».

    وتتيح مذكرة التفاهم لموظفي «الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب في الفجيرة»، الانضمام إلى برنامج «إسعاد» في شرطة دبي، بحيث تزودهم شرطة دبي ببطاقة إسعاد، وإشعارات بالشركات والمؤسسات التجارية، لمنح موظفيهم المزايا ذاتها، التي يحصل عليها موظفو شرطة دبي، وموظفو الجهات والدوائر المحلية والاتحادية الأخرى، المشاركة في برنامج الخصومات «إسعاد».

    طباعة Email