00
إكسبو 2020 دبي اليوم

زكي نسيبة: الابتكار وريادة الأعمال من أهم مقومات الحضارة الحديثة

أكد معالي زكي أنور نسيبة، المستشار الثقافي لصاحب السمو رئيس الدولة الرئيس الأعلى لجامعة الإمارات: إن الابتكار وريادة الأعمال أصبحا من أهم مقومات بناء الحضارة الحديثة، وقال: إنه من الأهمية بمكان أن تكون الجامعات ومؤسسات التعليم العالي منبع الابتكار وحاضنته باعتبارها بيئة تعليمية وبحثية منوطاً بها مواكبة التطورات العالمية المتسارعة في مجال العلم والمعرفة. جاء ذلك خلال افتتاح معاليه لمبنى الدراسات العليا الجديد في أبوظبي التابع لجامعة الإمارات العربية المتحدة، يرافقه الدكتور غالب الحضرمي، مدير الجامعة بالإنابة، والدكتور محمد القاسم، نائب مدير الجامعة للشؤون الأكاديمية بالإنابة، والدكتور محمد المرزوقي، عميد كلية الدراسات العليا وخلفان الظاهري، الأمين العام بالإنابة.

وقام معاليه والوفد المرافق بجولة استطلاعية داخل المبنى الجديد، مشيداً بتصاميمه الفريدة ومرافقه الحديثة المزوّدة بأحدث التقنيات المتطورة، التي تسهم في تحفيز الإبداع والابتكار لدى الطلبة وأعضاء الهيئة التدريسية الأكاديمية على حد سواء، مؤكداً أن رقي التقدّم العلمي والتكنولوجي والبحثي، الذي توفّره جامعة الإمارات سيسهم بالتأكيد في تخريج قادة المستقبل، الذين يحملون معهم الخبرة والمعرفة والثقافة اللازمة للإبداع والابتكار والريادة، وأن يكونوا ركيزة رئيسة في بناء اقتصاد معرفي، ويشاركوا بفاعلية في مسارات الأبحاث وريادة الأعمال وسوق العمل لبناء مستقبل وطني مستدام ودعم طموحات وخطط الدولة في التميز والريادة والمعرفة، وأفضل الممارسات العالمية لنتوّج بها المئوية الأولى.

واختتم معالي زكي نسيبة تصريحه بالقول: نحرص على أن تكون جامعة الإمارات، بيئة حاضنة للابتكار والمبدعين والمتميّزين والكوادر المؤهّلة في المجالات الحيوية، لدعم التنوّع والنمو الاقتصادي واستقطاب أصحاب العقول والمواهب الاستثنائية، ليكونوا شركاء دائمين في مسيرة التنمية.

طباعة Email