00
إكسبو 2020 دبي اليوم

«الأوقاف وشؤون القصر» تدعم جهود «نور دبي» لعلاج مرضى العيون

أعلنت مؤسسة الأوقاف وشؤون القصر بدبي عن تقديم الدعم لمؤسسة نور دبي لتوفير العلاج لعدد من الحالات الإنسانية ممن هم بحاحة لعمليات تصحيح النظر أو من أصحاب الأمراض البصرية.

جاء ذلك خلال زيارة وفد من مؤسسة الأوقاف وشؤون القصر بدبي برئاسة خالد آل ثاني نائب الأمين العام للمؤسسة إلى مؤسسة نور دبي، حيث كان في استقبالهم د. منال تريم الرئيس التنفيذي لمؤسسة نور دبي. وقدمت مؤسسة الأوقاف دعماً بقيمة 112,700 درهم لعلاج سبعة مرضى من غير القادرين وممن ليس لديهم تأمين صحي يغطي تكاليف عمليات العيون ومصاريف علاج الأمراض البصرية الأخرى.

رعاية

وبحسب المؤسسة سيتم صرف الدعم من المصرف المخصص لعموم الخير بهدف المشاركة في توفير العلاج لمرضى العيون من أصحاب الدخل المحدود من المقيمين داخل الدولة، ويتضمن الدعم علاج أمراض العيون التي تسبب العمى وعمليات تصحيح النظر أو إصابات حوادث العين وغيرها من أمراض العيون.

وقال خالد آل ثاني نائب الأمين العام لمؤسسة الأوقاف وشؤون القصر بدبي: «إننا نسعى من خلال تقديم الدعم لمؤسسة نور دبي إلى المساهمة في توفير الرعاية اللازمة لمرضى العيون وتقديم فرص العلاج للمحتاجين التي من شأنها تحسين مستوى معيشتهم ليكونوا قادرين على الرؤية الطبيعية وتفادي فقدانهم نعمة البصر ومنحهم فرصة العودة مجدداً إلى حياتهم الطبيعية مع عائلاتهم».

وأضاف آل ثاني أن المؤسسة لا تدخر جهداً في المساهمة بأي مبادرة من شأنها توفير الاحتياجات الصحية اللازمة للأفراد بهدف تحقيق الاستقرار الاجتماعي للأفراد والأسر في المجتمع.

طباعة Email