العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    " تدوير" ينجز باقة من المشاريع الحيوية خلال النصف الأول من 2021

    أنجز مركز أبوظبي لإدارة النفايات (تدوير) خلال النصف الأول من العام الجاري 2021 تحقيق عدد من المشاريع الهامة والحيوية التي تحسب له، خاصة على صعيد إدارة جمع ونقل النفايات، ومكافحة آفات الصحة العامة، والمشاريع والمنشآت، وإدارة التعرفة والترخيص وغيرها من الخدمات التي يقدمها المركز لمتعامليه والمستفيدين من أعماله.

    ويرتكز دور إدارة المشاريع و المنشآت في إعداد وتخطيط وتنفيذ ومراقبة المشاريع الاستراتيجية الرامية الى تحقيق أهداف الأجندة الوطنية و الارتقاء المنظور في إدارة مختلف انواع النفايات المتولدة في إمارة أبوظبي والوصول إلى معايير نجاح محددة ضمن إطار زمني محدود، وتعمل الإدارة بشكل حثيث على أن يتم معالجة ما نسبته 85% من النفايات البلدية الصلبة والنفايات التجارية والصناعية ونفايات الهدم والبناء ونفايات العزب والمزارع والحيوانات النافقة وما نسبته 100% من النفايات الخطرة والطبية بحلول العام 2030.

    حيث نجحت الإدارة خلال الأشهر الأولى من العام الجاري من معالجة حوالي  23,361.82 طناً من النفايات البلدية الصلبة ، ومعالجة  692,623.73 طناً من النفايات التجارية والصناعية، ومعالجة  1,307,841.94 طناً من نفايات الهدم والبناء، ومعالجة  14,957.17 طناً من نفايات العزب والمزارع. كما نجحت الإدارة في معالجة  4,289.12 طناً من الحيوانات النافقة، ومعالجة  47,248.66 طناً من النفايات الخطرة والطبية.

    وفيما يتعلق بالمعدل الشهري لإحصائيات النفايات بالطن، فقد بلغت المخلفات كبيرة الحجم  270,109.78  طناً، والمخلفات الحيوانية من العزب والمزارع  252,735.97  طناً، والحيوانات النافقة  4,847.13  طناً، والإطارات المستعملة  8,713.90 طناً، والنفايات البلدية الصلبة  942,147.45 طناً، والمخلفات الخضراء  375,424.76 طناً، ونفايات الهدم والبناء  1,700,592.56 طناً، ومخلفات المسالخ  19,492.30 طناً.

    وبهذه المناسبة، قال معالي فلاح الأحبابي، رئيس مجلس إدارة مركز أبوظبي لإدارة النفايات( تدوير): "إن "الإنجازات والمبادرات التي يقدمها المركز تمثل إضافة نوعية تعزز ثقة المجتمع وتقوم أساساً على الاستراتيجيات التي تضعها القيادة الرشيدة للوصول إلى أرقى المستويات في خدمة مجتمع إمارة أبوظبي.

    مكافحة الآفات

    تأخذ إدارة مشاريع مكافحة آفات الصحة العامة على عاتقها طموح التميز والريادة في كل ما تنجزه من أعمال، وخلال النصف الأول من العام الجاري كان لها العديد من الإنجازات، أهمها استخدام المصائد البعوض الذكية، التي ساهمت في خفض بؤر الإصابة الدائمة للبعوض بنسبة 19% وخفض استخدام الوقود بنسبة 15% والعمالة 9% والمبيدات 8% والانبعاثات الكربونية 30%، كما تم شراء 200 مصيدة ذكية اضافية سيتم تشغيلها في نوفمبر 2021 ليصبح العدد الاجمالي 640 مصيدة في إمارة أبوظبي.

    وشهد النصف الأول من العام كذلك ارتفاع عدد طلبات الخدمة المكررة خلال 15 يوم الخاصة بالآفات المزعجة (النمل والصراصير الألمانية)، وتم تشكيل فريق العمل للتواصل مع العملاء وتوعيتهم بالإجراءات الوقائية اللازمة لضمان عدم تجدد الاصابة. 

    كما قامت الإدارة بتوزيع أكثر من 50 ألف منشور توعوي خلال النصف الأول من العام الجاري، وتم إرسال رسائل توعوية لأكثر من 85 ألف متعامل، وكان من مبين ما وفرته الإدارة وصول إشعار فوري لضابط العقد في حال عدم رضى العميل، وإعادة قياس رضى المتعاملين بعد ثلاثة أيام من الخدمة عبر إرسال رسالة نصية.

    وأنجزت إدارة التراخيص والتعرفة خلال النصف الأول من العام الجاري، مجموعة من المشاريع والخدمات الإلكترونية الهامة، أبرزها إطلاق نظام العقود الإلكتروني لمكافحة آفات الصحة العامة، وتوفير لوحة بيانات تخفيض إنتاج النفايات ونسبة تحويل النفايات، إلى جانب الربط مع بوابة الدفع سداد أبوظبي، وكذلك الربط مع دائرة الصحة - أبوظبي عبر خدمات الوثائق الرقمية.

    وبلغ عدد التراخيص والموافقات التي تم إصدارها في النصف الأول من هذا العام 1,564 تصريحاً، فيما بلغ عدد المركبات المرخصة 4,605 مركبة.

    انجاز

    وخلال النصف الثاني من العام ستعمل الإدارة على إنجاز مجموعة أخرى من المشاريع والخدمات الإلكترونية، تتمثل في تنظيم قطاع تجارة النفايات في إمارة أبوظبي بالتعاون مع الشركاء الاستراتيجيين، وترخيص الشركات العاملة في مجال زيوت الطهي وزيوت التزليق المستعملة والأخشاب، إضافة إلى تطوير برنامج ربط المختبرات المعتمدة مع نظام التراخيص وكذلك تطوير وتوحيد منظومة الشكاوى، يضاف إلى ذلك تصويب أوضاع المخالفين من خلال الخدمات الإلكترونية، والربط مع نظام دائرة البلديات والنقل لاستكمال أتمتة معاملات الهدم والبناء، والربط مع مركز النقل المتكامل.

    كما بلغ عدد الحالات التي تم التعامل معها من خلال علاقات المتعاملين الحكومي المشترك بحسب المناطق 44,963 حالة تنقسم إلى 26,181 في أبوظبي، و17,171 في العين، و1,611 في الظفرة.

    بدوره، قال الدكتور سالم الكعبي مدير عام مركز أبوظبي لإدارة النفايات( تدوير): " إن الإنجازات النوعية التي تم تحقيقها منذ بداية العام والتي ستتواصل حتى نهايته تشهد على نجاح متكامل، وتبشر بنجاح استثنائي بكل مقاييس النجاح.

    وأضاف أن الحفاظ على المظهر الجمالي لإمارة أبوظبي مسؤولية مشتركة بين الجميع وهو دور هام يقوم به المركز في المقام الأول، ضمن توجهات حكومة أبوظبي الرامية إلى تعزيز الجهود الحكومية المقدمة لصالح السكان والمجتمع."

    طباعة Email