العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    83 مليون مستفيد من مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية

    تعد مأسسة العمل الإنساني إضافة نوعية إلى السجل الحافل لأنشطة العمل الخيري والإنساني في الدولة، وهو ما تمثله مبادرات «محمد بن راشد آل مكتوم العالمية»، التي تأسست عام 2015 لتشكل مظلة داعمة لمجموعة من المبادرات والمؤسسات، التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، خلال العقود الماضية.

    1.2 مليار

    وتمكنت مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية خلال عام 2020 من الوصول إلى 83 مليون إنسان، في 82 دولة عبر عشرات المبادرات الإنسانية، التي خصصت لها 1.2 مليار درهم إماراتي، وهي تضم اليوم عشرات المبادرات والمؤسسات التي تنفذ برامج العمل الخيري والإنساني في مختلف أنحاء العالم، ضمن خمسة محاور رئيسية هي المساعدات الإنسانية والإغاثية، والرعاية الصحية ومكافحة المرض، ونشر التعليم والمعرفة، وابتكار المستقبل والريادة، وتمكين المجتمعات، بما يدعم العمل الإنساني المؤسسي، ويحقق استدامته ويوسع أثره الإيجابي، ويكرّس ثقافة الأمل في المنطقة والعالم، ويسهم في تحقيق التنمية المنشودة لمستقبل أفضل.

    وقد ضمت خلال عام 2020 ما مجموعه 576 موظفاً وأكثر من 121 ألف متطوع من مختلف تخصصات العمل الإنساني عملوا معاً من أجل تنفيذ الأهداف الإنسانية للمؤسسة في عشرات الدول والمجتمعات، التي تصلها مبادراتها.

    قوافل

    وبلغ إجمالي المساعدات الإنسانية والإغاثية، التي قدمتها مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية 382 مليون درهم عام 2020، ووصل عدد المستفيدين من المساعدات الإنسانية والإغاثية إلى 34.8 مليون إنسان في العام نفسه.

    واستطاعت المدينة العالمية للخدمات الإنسانية بدبي، المنضوية تحت مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية، والتي تضم 80 عضواً من منظمات وهيئات دولية ومؤسسات وشركات معنية بالعمل الإنساني أكثر من 1.1 مليون شخص، من خلال تسيير قوافل إغاثية جوية للعديد من الدول، التي عانت من الكوارث الطبيعية، إلى جانب تداعيات وباء فيروس «كورونا» المستجد. وخصصت مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية لمحور الرعاية الصحية ومكافحة المرض 49.6 مليون درهم خلال العام 2020، لتنفيذ المبادرات والحملات العلاجية والوقائية، التي وصل أثرها المباشر إلى 38 ألف شخص.

    كما وصلت مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية ضمن محور نشر التعليم والمعرفة إلى 45.5 مليون إنسان عام 2020، حيث بلغ حجم الإنفاق على مختلف المبادرات والمشاريع والبرامج المنضوية تحته 265 مليون درهم.

    وخصصت مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية لمحور ابتكار المستقبل والريادة 440 مليون درهم خلال العام 2020 وضمن محور تمكين المجتمعات، خصصت مؤسسة مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية 79.5 مليون درهم لمختلف المشاريع والمبادرات والبرامج ضمن هذا المحور.

    طباعة Email