العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    مسؤولون: الشباب ركيزة بناء الأوطان وبسواعدهم تتحقق الإنجازات

    • الصورة :
    • الصورة :
    • الصورة :
    • الصورة :
    صورة

    أكد مسؤولون أن الحكومة تولي أهمية كبيرة للشباب وتمكينهم ليكونوا قادرين على تحمّل المسؤوليات، فهم الركيزة الأساسية لبناء الأوطان وبسواعدهم تتحقق الإنجازات.وأكد معالي علي محمد الشامسي رئيس مجلس إدارة الهيئة الاتحادية للهوية والجنسية: أن دولة الإمارات العربية المتحدة تجاوزت مرحلة دعم الشباب إلى مرحلة تعزيز روح القيادة والمسؤولية لديهم، وإشراكهم في كافة المجالات الحيوية، وفي عملية صنع القرار كعنصر فاعل ومؤثر في تعزيز وترسيخ مسيرة التطوير والتنمية، وقادر على قيادة التغيير الإيجابي وصناعة المستقبل.

    وقال: إن دولة الإمارات العربية المتحدة أصبحت نموذجاً ملهماً في ممارسات بناء قدرات الشباب وتمكينهم، وتوفير الفرص أمامهم لتوظيف مهاراتهم وخبراتهم لخدمة وطنهم والعالم من خلال مساهمتهم في صياغة تصورات وسياسات وحلول للتحديات، ومشاركتهم في تحقيق الإنجازات الاستباقية والنوعية محلياً وعالمياً.

    استثمار

    وأضاف الشامسي: أن الاستثمار في الشباب كان ولا يزال من أولويات الدولة باعتبارهم الثروة الحقيقية لمسيرة التنمية المستدامة وصناعة المستقبل.

    ومن جانبه أكد الشيخ عبدالله بن محمد آل حامد رئيس دائرة الصحة في أبوظبي على الاهتمام البالغ الذي تحظى به فئة الشباب لدى القيادة الرشيدة.

    وقال: إن ما وصل إليه الشباب الإماراتي من مكانة متميزة في الدولة كانت حصيلة تلك الأسس التي رسخها الوالد المؤسس المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان،طيب الله ثراه، والذي بدأ مسيرة تمكين الشباب وتعزيز مساهماتهم في خدمة المجتمع والدولة وفي ظل قيادتنا الحكيمة التي كان لها الفضل في تمكين تلك الشريحة الأكبر من المجتمع لتحصد جل اهتمام القيادة احتفاءً بهم وتسليط الضوء على قضايا هذه الفئة الكبرى من المجتمع الإماراتي.

    وأضاف آل حامد: إنه وفي ظل جائحة «كوفيد-19» التي نعيشها اليوم، برز دور الشباب الذين تواجدوا ضمن الصفوف الأمامية لتعزيز الاستجابة للجائحة وكرسوا وقتهم وجهدهم من خلال عملهم وجهودهم التطوعية المشرفة لخدمة المجتمع والحفاظ على صحته.

    ‎وأكد: أن القيادة الرشيدة مضت على نهج زايد وحرصت على توفير البيئة الداعمة التي تمكن الشباب من المساهمة الفاعلة في رفعة الوطن في شتى المجالات لصنع مستقبلٍ مشرق وتسليحهم بالعلم والقيم التي ترتقي بإمكانياتهم وإسهاماتهم. وقال: نحن في القطاع الصحي نؤمن بدور الشباب في الارتقاء بمنظومة القطاع الصحي في الإمارة حيث ندعوهم للانضمام للجيل الواعد من الكفاءات والخبرات الشابة التي ستضيف المزيد على القطاع الصحي للمضي به قدماً لرسم ملامحه وفق الأهداف الطموحة المنشودة.

    واختتم رئيس دائرة الصحة في أبوظبي بالقول( إن تلك السواعد الإماراتية تبذل جهوداً لا تتوقف لتتسابق مع التميز وبدعمٍ لا نهاية له من حكومةٍ لا تعرف المستحيل، فشباب اليوم هم الأمل الذي ترتكز عليه طموحاتنا للمستقبل وهم من نؤمن بقدرتهم على تحقيق ما تصبو إليه دولتنا عبر مسيرة الأمجاد.

    إبداع

    وأعرب اللواء ركن طيار فارس خلف المزروعي قائد عام شرطة أبوظبي عن اعتزاز دولة الإمارات العربية المتحدة بمسيرة شباب الوطن وطاقاتهم الإيجابية والابتكارية وأفكارهم الإبداعية والتي عززت تحقيق الإنجازات في مسيرة الخير والعطاء التي تشهدها الدولة في المجالات كافة.

    وأوضح: أن القيادة العامة لشرطة أبوظبي وانطلاقاً من إيمانها بإمكانات الشباب وجهودهم الرائدة في ترسيخ مسيرة الأمن والأمان ونشر الطمأنينة في المجتمع فتحت لهم المجال للإبداع والتطوير وتقديم أفكار ومقترحات انعكست إيجابياً في الارتقاء بالعمل الشرطي والأمني والذي يشهد رؤية استشرافية مستقبلية وتطويرية.

    وأشاد باهتمام ودعم القيادة الرشيدة بتوفير الإمكانات لشباب الوطن ولمسيرتهم الرائدة إيماناً منها بأن شباب الإمارات هم طاقة وثروة حقيقية حاضراً ومستقبلاً.

    وأشار إلى أن شرطة أبوظبي تواصل دورها مع مختلف الجهات الحكومية في الاهتمام بالشباب وعملت على إطلاق مجلس شباب شرطة أبوظبي والذي أتاح لهم الفرصة لاستيعاب أفكارهم وأطروحاتهم ومبادراتهم ودراستها وتحويلها إلى مشاريع قابلة للتطبيق وتحفيزهم على المزيد من العطاء وتقدير تلك الإنجازات، إلى جانب ما يؤدونه في مختلف المواقع حيث كان لهم الدور المشرف في المشاركة في تطور مسيرة العمل الأمني والخدمي الذي تقدمه شرطة أبوظبي.

    وثمن المزروعي عالياً الاهتمام الكبير الذي أولته حكومة أبوظبي في التركيز على الشباب بطرح مجموعة مهمة من المشاريع بهدف إثراء تجارب وخبرات الشباب، ليكونوا الحاضن الفعلي والمحرك الرئيس لعملية التطوير والإبداع، والتي انعكست في حرص القيادة الرشيدة وحكومة دولة الإمارات العربية المتحدة على التركيز على قطاع الشباب والاستثمار في إعدادهم ليكونوا حملة راية التطوير المستدام.

    طباعة Email