العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    أعضاء في الوطني: الإمارات حققت إنجازات غير مسبوقة بسواعد شبابها

    • الصورة :
    • الصورة :
    • الصورة :
    صورة

    أكد أعضاء في المجلس الوطني الاتحادي، أن دولة الإمارات العربية المتحدة، تشارك العالم احتفاله بيوم الشباب العالمي، في ظل إنجازات غير مسبوقة، حققتها بسواعد شبابها.

    وقال أسامة الشعفار: إن دولة الإمارات العربية المتحدة، أدركت مبكراً أن المستقبل يرتكز على الشباب، ما استدعى وضع خطط واستراتيجيات هدفت إلى تمكينهم وتعزيز قدراتهم، بغية إشراكهم بشكل فاعل في صياغة وصناعة مستقبل الدولة، ورفد مسيرتها التنموية، حيث يحق لهم أن يفخروا بوجود قيادة حكيمة، وفرت لهم مختلف الإمكانات، وسخرت جميع الأدوات التي أسهمت في تحقيقهم لطموحاتهم، وأشركتهم في رسم مستقبل وطنهم.

    وأضاف: إن الاحتفال باليوم العالمي للشباب، يأتي في وقت تجاوزت فيه الدولة مراحل تمكينهم، إلى مراحل متقدمة من التميز والإبداع.

    ومن جانبها، أكدت سارة فلكناز حرص القيادة الرشيدة للدولة، منذ تأسيس دولة الاتحاد، على أيدي المغفور له بإذن الله، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، وإخوانه الحكام المؤسسين عام 1971، على رعاية وتأهيل الشباب، وتوفير المناخ الخاص بصقل قدراتهم، وتسليحهم بالعلم والمعرفة، ومنحهم الثقة المطلقة على تحمل المسؤولية، والمشاركة في مسيرة البناء والتنمية.

    تعزيز

    وأضافت: واصلت قيادتنا الرشيدة مسيرة الشيخ زايد والآباء المؤسسين، وعملت على تعزيز قدرات الشباب، وتنمية مهاراتهم، حتى تمكنوا من تحقيق الآمال والطموحات، وتحقيق العديد من الإنجازات التي ساهمت في وصول الدولة إلى المراكز الأولى عالمياً، في العديد من المجالات المهمة، كما منحت القيادة الحكيمة للشباب، فرصة ذهبية للإبداع والابتكار، وأن يكونوا مشاركين بشكل حيوي في صنع المستقبل، ومواصلة مسيرة تقدم الدولة وتطورها في القطاعات كافة.

    ووصف ضرار بالهول الفلاسي عضو المجلس الوطني الاتحادي، المدير التنفيذي لمؤسسة وطني الإمارات، الشباب، بأنهم القوة الفاعلة والأهم في أي مجتمع، ويحملون العبء الأكبر على كواهلهم.

    طباعة Email