العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    «تنفيذي الشارقة» يناقش موضوعات حكومية مهمة تعنى بمختلف القطاعات

    ترأس سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي العهد نائب حاكم الشارقة رئيس المجلس التنفيذي وبحضور سمو الشيخ عبدالله بن سالم بن سلطان القاسمي نائب حاكم الشارقة نائب رئيس المجلس التنفيذي، وسمو الشيخ سلطان بن أحمد بن سلطان القاسمي نائب حاكم الشارقة أمس في مكتب سمو الحاكم اجتماع المجلس التنفيذي لإمارة الشارقة.

    وهنأ المجلس في بداية اجتماعه سمو الشيخ سلطان بن أحمد بن سلطان القاسمي على الثقة التي أولاها إياه صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة بتعيينه نائباً لحاكم الشارقة.

    وأشاد المجلس بجهود سمو الشيخ سلطان بن أحمد بن سلطان القاسمي في كافة المهام والمسؤوليات التي أوكلت إليه في مختلف القطاعات وحرصه الدائم على خدمة المجتمع والإسهام في تطوره، راجين لسموه التوفيق والسداد في مهامه الجديدة.

    وبحث المجلس خلال اجتماعه جملة من الموضوعات الحكومية المهمة والتي تعنى بمختلف القطاعات الحيوية، واتخذ حيالها المجلس القرارات التي ستسهم في رفع مستوى الخدمات وتنظيم آليات العمل الحكومي واستمرار المشروعات التنموية في كافة مدن ومناطق الإمارة.

    وناقش المجلس العرض المرئي المقدم من هيئة الطرق والمواصلات حول أنظمة الصيانة لشبكة الطرق في الإمارة، وتضمن التقرير أحدث الأنظمة وتقنياتها المتبعة في العديد من الدول المتقدمة والتي أثبتت جودتها وكفاءتها في منظومة البنى التحتية.

    وتسهم التقنيات الحديثة في العديد من الفوائد البيئية المتمثلة في إعادة تدوير الإسفلت وتقليل كميات الزيت الجديد، والعمل على إعادة تدوير نفايات الموارد الإنشائية، والحفاظ على الموارد الطبيعية المستخدمة في الرصف، وتعزيز النقل المستدام. وستسهم الأنظمة الحديثة في إنشاء طرق أكثر أماناً، وتحسين مستوى السلامة، وإنجاز المشروعات في وقت أسرع، وتحسين أداء شبكة الطرق وزيادة عمرها الافتراضي. ووجه المجلس بالعمل على تنفيذ مشروعات الطرق وغيرها من خلال الاستفادة من التقنيات الحديثة والمحافظة على البيئة وتحسين جودة شبكة الطرق.

    طباعة Email