العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    «الفجيرة للموارد الطبيعية» تعزز المعرفة الرقمية في بيئة العمل

    كشف المهندس علي قاسم المدير العام لمؤسسة الفجيرة للموارد الطبيعية عن انطلاق حملة «المعرفة الرقمية»، لتعزيزها في بيئة العمل، وذلك بنشر المعرفة المتخصّصة بين الموظفين حول أدلة الخدمات والأنظمة والبرامج التقنية والممارسات التي تتّبعها المؤسسة والجهود المبذولة أخيراً للتحوّل الرقمي نظراً لتوسّع أعمالها.

    وذلك من خلال طرح أنشطة افتراضية وتنظيم جلسات عصف ذهني وورش عمل متنوعة تستمر على مدار شهر كامل، مؤكداً أن إطلاق الحملة يشكل نقلة نوعية وإضافة للمسيرة المعرفية في بيئة العمل.

    وقال: إن حملة المعرفة نظمت من خلال مكتب التطوير المؤسسي وتتضمن زيارات ميدانية لمختبر الابتكار من المكاتب والوحدات الإدارية بالمؤسسة لتشمل كل فرق العمل في المراكز الخدمية، وذلك ضمن أوقات محددة للزيارة في ظل الإجراءات الوقائية والاحترازية للحفاظ على السلامة العامة.

    وأوضح أن تعزيز المعرفة يعتبر من الثوابت التي تسعى المؤسسة من خلالها للارتقاء بمؤشر كفاءة العمليات الداخلية، خصوصاً في ظل المتغيرات والتحديات الرقمية المتسارعة، داعياً كل الكوادر للاستفادة من هذه الفرصة وإثراء شبكة المعلومات وتوظيف الخبرات والإمكانيات التقنية والسعي للتجديد والابتكار بما يدعم جهود التطوير المؤسسي. 

    وأشار علي قاسم إلى حرص إدارة الموارد الطبيعية على نشر المعرفة كمفهوم وممارسة في مختلف خططها وبرامجها على مختلف مستوياتها الإدارية والتنظيمية، استناداً لرؤيتها الاستراتيجية التي تتبوأ مكانة رائدة محلياً في القطاع التعديني في الإمارة عبر تنميتها للموارد الطبيعية والاستثمار الأمثل لمواردها البشرية بكفاءة وإبداع رغم الظروف الاستثنائية باتباع سياسات فاعلة وفقاً لأفضل الممارسات.

    طباعة Email