العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    «تنفيذي الشارقة» يناقش تطوير الخدمات للمواطنين بالإمارة

    عقد المجلس التنفيذي لإمارة الشارقة أمس اجتماعه الاعتيادي برئاسة سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي عهد ونائب حاكم الشارقة رئيس المجلس التنفيذي وبحضور سمو الشيخ عبدالله بن سالم بن سلطان القاسمي نائب حاكم الشارقة نائب رئيس المجلس التنفيذي.

    ناقش الاجتماع الذي عقد في مكتب سمو الحاكم عدداً من الموضوعات الحكومية المهمة التي تساهم في تطوير الخدمات وتوفير الحياة الكريمة للمواطنين والقاطنين على أرض إمارة الشارقة.

    وأصدر المجلس القرار رقم (22) لسنة 2021م بشأن إنشاء وتنظيم مركز الشارقة للعمل التطوعي، ونص القرار على أن يُنشأ مركز معني بالأعمال التطوعية في الإمارة يُسمى «مركز الشارقة للعمل التطوعي»، يُلحق بدائرة الخدمات الاجتماعية في الإمارة ويتبع هيكلها التنظيمي.

    ويكون مقر المركز الرئيس في مدينة الشارقة، ويجوز بقرار من رئيس دائرة الخدمات الاجتماعية أن ينشئ له فروعاً في باقي مدن ومناطق الإمارة.

    وبحسب القرار يهدف المركز إلى نشر وتعزيز ثقافة العمل التطوعي والتوعية بأهميته، وتنظيم وتطوير العمل التطوعي في الإمارة، وتعزيز التنوع والابتكار في البرامج والمبادرات التطوعية على مستوى الإمارة، والعمل على رفع مستوى التنشئة الاجتماعية وبناء روابط اجتماعية بين أفراد المجتمع، وتشجيع الأعمال التطوعية.

    كما ناقش المجلس في اجتماعه جملة من الاقتراحات المقدمة من دائرة التخطيط والمساحة حول توفير أفضل الخدمات على الطرق الخارجية للإمارة، والتي ستساهم في خدمة مرتادي الطرق وتحقيق التكامل مع المظهر العمراني الرائع في المدن والمناطق كافة.

    اختصاصات

    وفقاً للقرار يكون للمركز في سبيل تحقيق أهدافه ممارسة الاختصاصات الآتية: وضع السياسة العامة والخطط الاستراتيجية لتنظيم وتطوير العمل التطوعي في الإمارة، وإنشاء منصة خاصة بالعمل التطوعي في الإمارة، وربطها بالمنصة الوطنية للتطوع بالتنسيق مع وزارة تنمية المجتمع، وإدارة وتنظيم الأعمال التطوعية في الإمارة والإشراف عليها بمن في ذلك المتطوعون والأسر والفرق التطوعية والفرص التطوعية، وغيرها.

    طباعة Email