العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    عبدالملك القاسمي: الإمارات نموذج يحتذى في شتى المجالات

    أكد الشيخ عبدالملك بن كايد القاسمي المستشار الخاص لصاحب السمو حاكم رأس الخيمة أن التطور الذي تشهده دولة الإمارات في شتى المجالات نموذج يحتذى ويجسد عطاء القيادة الرشيدة ورؤيتها الطموحة التي رسخت مكانة الدولة في مصاف الريادة وعبرت بها فضاءات عالية.

    وقال الشيخ عبدالملك القاسمي: نتذكر في عام الخمسين العمل الدؤوب والجهود الكبيرة التي بذلها الآباء المؤسسون في بناء الوطن والسهر لأجله يتحدون الصعاب والعقبات حتى أصبح قلعة عربية عالمية شامخة.

    وأكد أهمية المسرعات الحكومية في «الخمسين المقبلة» في إعادة التفكير في آلية عمل الجهات الحكومية من خلال طرح نموذج عمل فريد من نوعه قائم على تسريع النتائج وتعزيز التعاون وتحفيز الابتكار، منوهاً بأن مبادرة المسرّعات الحكومية برهنت على أهمية التكامل بين الجهات الحكومية الاتحادية والمحلية، والقطاع الخاص، والقطاع الأكاديمي، والمؤسسات غير الحكومية، بهدف دفع عجلة الابتكار قُدُماً وتحقيق الخطط الطموحة لحكومة دولة الإمارات العربية المتحدة.

    وأشار الشيخ عبدالملك بن كايد القاسمي إلى الدور المحوري للخمسين المقبلة للإعلام كإحدى أهم أدوات القوة الناعمة لدولة الإمارات، والدور المهم الذي يلعبه الإعلام الوطني في تعزيز سمعة دولتنا ونقل الصورة الحضارية والمشرفة إلى العالم.

    ونوه إلى التطور الذي يشهده الإعلام من حيث السرعة وتعدد وسائله.

    قال الشيخ عبدالملك القاسمي إن الاستثمار في الشباب وتفعيل دورهم في مسيرة التنمية والبناء للخمسين عاماً القادمة يأتي في سلم أولويات القيادة الرشيدة للدولة، حيث قطعت الدولة أشواطاً كبيرة في مسيرة تمكينهم، وسطر أبناء الوطن من الشباب والشابات إنجازات استثنائية لفتت أنظار العالم وأثبتت أن الإمارات نموذج ملهم في تحقيق المستحيل وصناعة المستقبل.

    وأعرب الشيخ عبدالملك بن كايد القاسمي عن سعادته بشباب الإمارات الواعي وقناعته بأهمية دورهم في تحديد مستقبل البلاد والمشاركة في رسم المستقبل المشرق وتعزيز مكانة الدولة وريادتها على الخارطة الدولية.

    طباعة Email