العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    «خيرية الشارقة» تساعد 1000 مريض في 6 أشهر بـ 20 مليون درهم

    ساعدت جمعية الشارقة الخيرية خلال النصف الأول من العام الجاري أكثر من 1000 حالة مرضية بقيمة 20 مليون درهم، وتضمنت تقديم كافة سبل العلاج للمرضى المصابين بالأمراض المزمنة والمزهقة للنفس، وذلك بحسب تقرير صادر عن إدارة المساعدات الداخلية.

    توسع

    وقال عبد الله سلطان بن خادم، المدير التنفيذي، إن الجمعية توسعت في حجم مساعداتها العلاجية منذ مطلع العام الجاري ما يعكس ثقة المحسنين في دعم ورعاية المرضى من ذوي الدخل المحدود وغير المقتدرين، فبدعمهم وتبرعاتهم نجحت الجمعية في تطييب وتضميد جراح وأوجاع الكثيرين من المرضى، كما يعكس كذلك مدى حب مجتمع دولة الإمارات من المواطنين والمقيمين بها وسعيهم للخير ومساعدة المحتاجين، مؤكداً أنه تم تلقي العديد من طلبات المساعدات العلاجية من كافة إمارات الدولة، لتواصل جمعية الشارقة الخيرية أداء رسالتها الإنسانية نحو تخفيف آلام المرضى المعوزين، حيث إن مساعدة المرضى وعلاجهم إحدى أدوات المسؤولية الاجتماعية، ومن برامج الجمعية الهادفة إلى تقديم المساعدة لأهل الحاجة من المرضى والمعسرين، من خلال فتح المجال أمام الجميع للإسهام في تقديم التبرعات لمساعدة هذه الفئات خاصة المصابين بأمراض مزهقة للنفس، والتي يسبب تأخر علاجها في تعرض المريض لمضاعفات أشد خطراً، وتشمل الأمراض السرطانية والفشل الكلوي والسرطان والكبد الوبائي وعمليات القلب المفتوح والقسطرة وعمليات العيون العاجلة وخلافها من الأمراض.

    مساعدة

    وأشار بن خادم إلى أن مساعدة المرضى وعلاجهم تمثل إحدى أهم المبادرات الاستراتيجية للجمعية، وترمي إلى تعزيز ونشر مبدأ التكافل الاجتماعي، وهو المبدأ الذي بدأت الجمعية العمل به، بالتعاون مع جهات عدة، لمساعدة المرضى المصابين بالأمراض المزمنة، والذين يحتاجون للعمليات وليس لديهم كلفة العلاج، موضحاً أن الجمعية لم تقف مساعداتها العلاجية عند التكفل بنفقات العلاج فحسب بل أنشأت عيادة متخصصة للغسيل الكلوي تعد الأولى على مستوى المؤسسات الخيرية لعلاج حالات مرضى الفشل الكلوي، ما يسهل عليهم الانتظام في الجلسات بدلا من التنقل بين العيادات.

    طباعة Email