00
إكسبو 2020 دبي اليوم

البيوت الزراعية الذكية تؤمن الغذاء وتخفض استهلاك الطاقة 50 %

ت + ت - الحجم الطبيعي

شهدت أروقة مهرجان الذيد للرطب مشاركات عدة، ليس فقط من أصحاب العزب والمزارع لعرض منتجاتهم من التمور، بل مشاركة شركات وطنية إماراتية متخصصة في المعدات والتقنيات الزراعية وأجهزة التعبئة والتغليف تدلل على قدرة المهندسين الإماراتيين في تطويع الذكاء الاصطناعي وتوظيفه في إيجاد حلول جذرية لمشكلات الزراعة والمزارعين تتمثل في البيوت الزراعية الذكية المتقدمة باستخدام الطاقة الشمسية وتطوير تقنيات تكييف البيوت الزراعية بمنظومة جديدة بإمكانها أن توفر الأمن الغذائي وتخفض استهلاك الطاقة إلى 50%، حيث أكد المهندس حمد الطنيجي خلال مشاركته في مهرجان الذيد للرطب أن المشاركة أتت لعرض الحلول النوعية للمزارعين في الدولة، من خلال شقين، الأول يغطي تشغيل التقنيات بالطاقة الشمسية من خلال ضخ المياه من الآبار وتوزيع المياه أوتوماتيكياً على الزراعة، والثاني يتمثل في البيوت الزراعية المتقدمة التي أعيد تصميمها من الداخل من خلال حركة الهواء لتخفيف احتياجات تلك البيوت من الطاقة، إضافة إلى المحافظة على البرودة داخلها من خلال أسس علمية خاصة تؤدي إلى انتقال الحرارة، وتطوير تقنيات تكييف البيوت الزراعية بمنظومة جديدة تم تطويرها على مراحل.

20 درجة

وقال المهندس الطنيجي: إن تلك البيوت تقدم هواءً ببرودة عالية تصل إلى 20 درجة مئوية باندفاع عالٍ داخل البيوت الزراعية وبرطوبة مناسبة واستهلاك منخفض من الطاقة يصل إلى أقل من 50%، وفي مراحل متقدمة يمكن أن تصل إلى 70%، وبالتالي هذا الهامش المتبقي من الطاقة يمكن تغطيته بيسر من مصادر الطاقة الشمسية حتى نتمكن من أن نجعل تلك البيوت تعمل بالكامل بالطاقة الشمسة، ما يمكن من الحصول على تبريد يساعد في نمو النباتات ببيئة آمنة من حيث درجة الحرارة والرطوبة والإشعاع الشمسي المطلوب وحتى سرعة تدفق الهواء داخلها، لافتاً إلى أن تلك التقنية تمكن من تهيئة المناخ المناسب لزراعة كل النباتات وفي أي وقت من أوقات العام، كما أن البيوت المتقدمة تمثل حلولاً جذرية لقطاع الزراعة ولأصحاب المزارع، وذلك نسبة لقلة تكلفتها.

وأضاف إن تقنية البيوت الزراعية المتقدمة التي تعمل بالطاقة الشمسية تهيئ المناخ الداخلي للزراعة وتقلل من استهلاك الكهرباء والماء، إضافة إلى توفير حلول أخرى للتبريد من خلال سقي النباتات بالمياه الباردة وكذلك الدافئة، حتى تكون هناك منظومة حل كامل مبسطة تساهم في موضوع الأمن الغذائي .

تقنية

لفت المهندس حمد الطنيجي إلى أن استخدام التقنية الذكية في البيوت المتقدمة يمكن من دمج حلين، أحدهما حل البيوت الزراعية المتقدمة والتي تعمل بكفاءة عالية، والثاني يتمثل في تغطية تلك البيوت بالألواح الشمسية، وبالتالي تأمين الطاقة والغذاء في آن واحد من خلال الاستفادة المزدوجة من المساحات من خلال نفاذ الضوء إلى البيوت الزراعية وفي الأسطح ألواح شمسية تمكن من نفاذ الضوء بنسبة مناسبة وما تبقى يصدر كطاقة كهربائية للشبكة، ونحن ندمج الحلين، حل البيوت الزراعية المتقدمة والتي تعمل بكفاءة عالية، والحل الثاني يتمثل في تغطيتها بالألواح الشمسية، وبالتالي تأمين الطاقة والغذاء في آن واحد.

طباعة Email