"كهرباء ومياه دبي" تدشّن ثلاث محطات نقل رئيسية جديدة خلال 2021

ت + ت - الحجم الطبيعي

ضمن جهودها لتوفير خدمات الكهرباء والمياه وفق أعلى معايير التوافرية والاعتمادية والكفاءة، دشنت هيئة كهرباء ومياه دبي ثلاث محطات نقل كهرباء رئيسية جديدة بقدرة تحويلية 450 ميجافولت أمبير بالإضافة إلى 35 كيلومتر من الكابلات الأرضية جهد 132 كيلوفولت لربطها بشبكة النقل الرئيسية، وقد بلغت القيمة الإجمالية للمشروعات التي تم تدشينها خلال شهري مايو ويونيو أكثر من 430 مليون درهم.

وتغذي هذه المحطات مناطق البرشاء الأولى، ومردف، ووادي الصفا الثانية.

وتطلّب إنجاز هذه المحطات أكثر من 4 مليون ساعة عمل آمنة باستخدام أحدث التقنيات المعتمدة عالمياً مع ضمان أعلى معايير الأمن والسلامة.

وقال معالي سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي: "نعمل في إطار رؤية وتوجيهات سيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، لتوفير بنية تحتية متطورة ومتكاملة للكهرباء والمياه لتلبية الطلب المتزايد ومواكبة احتياجات التنمية المستدامة في دبي. ويأتي تدشين محطات النقل الجديدة ضمن جهود الهيئة لرفع قدرة وكفاءة وجاهزية شبكة نقل الكهرباء في الإمارة للوفاء بالاحتياجات المستقبلية للمتعاملين والمطورين وقطاعات الأعمال، مع توفير هامش احتياطي مناسب، بالاعتماد على أحدث التقنيات الذكية، وذلك في إطار جهود الهيئة لتعزيز التحول الرقمي في جميع عملياتها الخدماتية والتشغيلية. وتصل القيمة الإجمالية لاستثمارات الهيئة في قطاع نقل الكهرباء إلى 8.8 مليار درهم، منها 2 مليار درهم لمشروعات النقل الرئيسية جهد 400 كيلوفولت و6.8 مليار درهم لمشروعات النقل الرئيسية جهد 132 كيلوفولت."

من جهته أشار المهندس حسين لوتاه، النائب التنفيذي للرئيس لقطاع نقل الطاقة في الهيئة، إلى أن تنفيذ محطات النقل تم وفق الخطط الموضوعة رغم المعوقات المرتبطة بانتشار جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، موضحاً أن إجمالي محطات النقل جهد 132 كيلوفولت بلغ 314 محطة، إلى جانب 37 محطة قيد الإنشاء.

يشار إلى أن دولة الإمارات العربية المتحدة، ممثلة بهيئة كهرباء ومياه دبي، حافظت وللعام الثالث على التوالي، على المرتبة الأولى عالمياً في الحصول على الكهرباء بحسب تقرير البنك الدولي لممارسة أنشطة الأعمال 2020 الذي يقيس سهولة ممارسة أنشطة الأعمال في 190 اقتصاداً حول العالم، وحصلت الهيئة على علامات كاملة في جميع مؤشرات محور الحصول على الكهرباء بما في ذلك الإجراءات؛ والوقت؛ والتكلفة؛ واعتمادية إمدادات الكهرباء وشفافية التعرفة. ويتم حالياً توصيل الكهرباء للمتعاملين في القطاعين التجاري والصناعي في دبي خلال 5 أيام وفي خطوة واحدة فقط من خلال خدمة "الناموس"، مع الإعفاء من رسوم التوصيل ومبلغ التأمين حتى 150 كيلووات. وتعد المدة اللازمة لتوصيل الكهرباء في دولة الإمارات، ممثلة بهيئة كهرباء ومياه دبي، الأقل عالمياً بحسب تقرير البنك الدولي.

طباعة Email