العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    65 ألف رأس الطاقة الاستيعابية و157 حظيرة متنوعة بسوق المواشي

    إقبال لافت على شراء الأضاحي في دبي

    • الصورة :
    • الصورة :
    صورة

    يشهد سوق المواشي التابع لبلدية دبي اقبالاً لافتاً خلال الفترة ما قبل عيد الأضحى، وتبلغ الطاقة الاستيعابية الإجمالية للسوق 65 ألف رأس ماشية، وتبلغ مساحته الإجمالية 350 ألف متر مربع، ويوجد فيه 157 حظيرة متنوعة الأحجام.

    وقال المهندس نجيب محمد صالح مدير إدارة الاستثمار في بلدية دبي لــ«البيان»: يلبّي سوق المواشي حاجات المتعاملين على اختلافها خلال فترة عيد الأضحى المبارك، وسط اعتماد أعلى معايير السلامة العامة، ويقدّم لهم باقة متنوعة من الخدمات من تجارة وبيع المواشي والأغنام والأبقار، إلى الخدمات البيطرية ومستودعات تخزين وبيع الأعلاف.

    وأوضح أن سوق دبي هو السوق الرئيسي بدولة الإمارات العربية المتحدة والمورد الرئيسي لجميع أسواق الدولة والإقبال يكون كبيراً جدا وخاصة من الجنسيات الآسيوية، لافتاً إلى أنه بناء على فتح خطوط الطيران والموانئ البحرية لبعض الدول تم استيراد ما يزيد على 50% زيادة عن العام الماضي.

    وأضاف: إن المواشي المتوفرة بسوق دبي خلال العيد «الصومالي - الجزيزي- الأردني- الجورجي- الهندي- الباكستاني- الأثيوبي» إضافة إلى مزارع المحليين.

    إجراءات احترازية

    وقال المهندس نجيب صالح:إن بلدية دبي حددت إجراءات احترازية وتدابير وقائية التي يجب اتباعها في سوق المواشي خلال فترة عيد الأضحى المبارك من أهمها: تنظيم مداخل ومخارج السوق لدخول مركبات المتسوقين والمضحين، ووضع اللوحات الإرشادية والتعليمات الخاصة بالمتسوقين والمضحين خاصة لبس الكمامة، التباعد الجسدي، عدم حمل المواشي، عدم سحب المواشي، استخدام التطبيقات الذكية بطلب الأضاحي.

    كذلك توزيع المفتشين بجميع أنحاء السوق للرقابة والتفتيش على الحظائر في سبيل تقديم خدمة متميزة للمضحين والمتسوقين، والتزام جميع الشركات بوضع الملصقات الخاصة بالتباعد الجسدي.

    خدمات

    وتابع يوجد في سوق المواشي 157 حظيرة تتنوّع بين حظائر لتجارة وبيع المواشي والأغنام والأبقار وأخرى لتخزينها، ومستودعات لتخزين وبيع الأعلاف وأغذية وحبوب المواشي والأغنام، الخدمات البيطرية، ومحجر لتخزين المواشي.

    إقبال

    وقال سعيد خلف مفتش أول في سوق المواشي التابع لبلدية دبي: هناك إقبال أكثر من العام الماضي ويتزايد في أخر يومين قبل العيد، لافتاً إلى أنه يوجد في السوق 5 مفتشين وخلال فترات الأعياد نظرا للإقبال الكبير يتم رفع عدد المفتشين إلى 10 أو 15 مفتشاً حسب الحاجة وحركة السوق والاقبال عليه، لافتاً إلى أن المفتشين يقومون بشكل دائم بالتفتيش على الحظائر وعلى الالتزام بالإجراءات الاحترازية كلبس الكمامات والتباعد الجسدي وغيرها.

    وأوضح أن خلال فترات الأعياد يشهد السوق إقبالاً من العائلات وهناك بعض العائلات تشرك أبناءها في اختيار الأضحية، ونحرص على بذل كافة الجهود الرامية إلى إسعاد المتعاملين، وتقديم خدمات ذات جودة عالية تتوافق مع تطلعاتهم واحتياجاتهم.

    تطبيقات ذكية

    وكانت بلدية دبي أعلنت استعداداتها لاستقبال عيد الأضحى المبارك، لضمان تقديم خدماتها وفق أعلى المعايير وأكثرها فاعلية، حيث يتم التعاون مع مجموعة من التطبيقات الذكية لشراء المواشي، دون الحاجة لحضور المتعامل إلى المقصب، كما تتوفر خدمة التوصيل للمنازل، وتشمل التطبيقات الذكية لطلب الذبائح التي تذبح تحت إشراف البلدية في المقاصب 8 تطبيقات تطبيق «العنود» وتطبيق «المواشي» وتطبيق «تركي للذبائح» وتطبيق «شباب الفريج» وتطبيق «ذبائح الدار» وتطبيق «ذبيحتي» وتطبيق «حلال مزارعنا» وتطبيق «تندر للحوم (Tender Meat)»، كما يمكن طلب الأضاحي من الجمعيات الخيرية مثل جمعية دار البر وجمعية دبي الخيرية وهيئة الهلال الأحمر وهيئة الأعمال الخيرية وجمعية الشارقة الخيرية وجمعية بيت الخير، إضافة إلى بنك الإمارات للطعام.

    طباعة Email