العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    بلدية الشارقة تبتكر قبّعات بمراوح لتخفيف الحرارة عن الفئات المساندة

    أعلنت بلدية مدينة الشارقة عن تصميم وتنفيذ وابتكار قبعات واقية للتخفيف من حرارة الجو  والرطوبة ومزودة بمراوح تعمل ل3 ساعات متواصلة ويمكن إعادة شحنها ، وذلك ضمن حزمة مشاريعها المستمرة في الاستغلال الأمثل لإعادة التدوير، حيث تم توفير هذه القبعات لموظفيها من الفئات المساندة العاملين في الميدان، بعد أن تم تزويدها بمراوح للتخفيف من الحرارة، تجسيداً لدور البلدية في توفير الظروف الملائمة لموظفيها والاهتمام بالفئات المساندة تماشياً مع رؤية الإمارة الباسمة في هذا المجال وتوفير كل السبل لإسعادهم وراحتهم وحمايتهم وسلامتهم خصوصاً مع بداية فصل الصيف ، وهي مكونة من مواد تم اعادة تدويرها  .

    50 قبعة

    وأوضح الدكتور عبد الله علي القايدي مساعد المدير العام لقطاع الدعم المؤسسي أن هذا المشروع يعتبر أحد المشاريع الابتكارية التي تتبناها البلدية للحفاظ على البيئة والاستغلال الأمثل للموارد المتاحة والحفاظ على البيئة، حيث أنجزت البلدية حوالي 50 قبعة كمرحلة أولى للمشروع والذي تستهدف من خلاله توفيرها لكافة العاملين في الميدان لحمايتهم من حرارة الجو والرطوبة، عن طريق الهواء الذي توفره المراوح المثبتة على جانبي القبعة ، مشيرا إلى أن البلدية تحرص على حماية الفئات المساندة من تعرضهم للإنهاك الحراري خلال الصيف من خلال الورش والدورات التوعوية المستمرة وتوفير كافة معدات وأدوات الحماية اللازمة وتنظيم مبادرات مستمرة لتوزيع المشروبات الباردة والمثلجات عليهم فضلاً عن التزامها بقرار حظر العمل خلال اوقات الظهيرة.

    من جهته أوضح المهندس حميد البنا مدير إدارة النقليات أن هذه القبعات تم ابتكارها وتصميمها من مواد معاد تدويرها حيث تتكون القاعدة من أسلاك معدنية خفيفة لا تشكل وزناً زائداً، وتمت تغطيتها بشبك الظل ووضع إشارات عاكسة عليها لرؤيتها من قبل مستخدمي الطريق خلال الليل، كما تم تثبيت مروحتين على جانبيها للتخفيف من الحرارة والرطوبة، مشيراً إلى أن هذه المراوح تعمل لمدة 3 ساعات متواصلة ويمكن إعادة شحنها، كما ستعمل البلدية على تطويرها لتعمل بالطاقة الشمسية.

    طباعة Email