00
إكسبو 2020 دبي اليوم

سالم بن سلطان القاسمي: الإمارات مركز عالمي للخير والعطاء

ت + ت - الحجم الطبيعي

أشاد المهندس الشيخ سالم بن سلطان بن صقر القاسمي عضو المجلس التنفيذي رئيس دائرة الطيران المدني برأس الخيمة بالرؤية الحكيمة للقيادة الرشيدة التي جعلت دولة الإمارات تتبوأ المراكز الأولى عالمياً في ترسيخ منظومة مستدامة للخير والعطاء ومد يد العون لشعوب العالم المحتاجة.

وقال الشيخ سالم بن سلطان القاسمي لقد باتت الإمارات تحت القيادة الرشيدة في طليعة دول العالم التي تبادر إلى تقديم يد العون للمحتاج في أي مكان في العالم إذ تبوأت الإمارات مراكز متقدمة في إنجاز ونشر ثقافة الخير والعطاء على المستوى المحلي والعالمي.

جاء ذلك في كلمة للشيخ سالم بن سلطان القاسمي خلال حضوره ضيفَ شرف للندوة التي نظمها نادي المدام الثقافي الرياضي برعاية مجلس الشارقة الرياضي وبالشراكة مع فريق شكراً لعطائك «مجلس المتطوعين الذكي» وتحت شعار متطوع في كل بيت.

وقال الشيخ سالم بن سلطان القاسمي المتتبع لخطى ودروب العطاء كشعار وفلسفة ورؤية لا تحيد عنها دولة الإمارات إنما يلتمس أن ما تحقق من مكانة للدولة على خريطة العطاء العالمية، إنما يعود لنهج القيادة الحكيمة للدولة التي باتت تتربع على صدارة أكبر الدول المانحة للمساعدات الإنسانية والتنموية والخيرية في العالم واليوم نجد رؤية دولة الإمارات العالمية حينما لا تتوانى عن تقديم وتدشين جسور المساعدات والدعم الإنساني لأي بقعة في العالم حينما تلوح الأزمات الإنسانية كالكوارث الطبيعية والأوبئة والأمراض فضلاً عن قنوات الدعم المستمرة التي تمثلها وتقوم بها العديد من المؤسسات الوطنية بالدولة ومنها هيئة الهلال الأحمر الإماراتي للعديد من الدول الفقيرة.

وأكد أن ذلك لم ينعكس فقط على مكانة الدولة وتصدرها مؤشرات أولى الدول عطاء إنسانياً إنما بات ينعكس على نهج وسلوكيات الأفراد من مواطنين وجنسيات وافدة على أرض الإمارات.

طباعة Email