العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    «أبوظبي للتنمية» يمول برنامج «أم الإمارات» للمشاريع التنموية في جزر القمر بـ 35 مليوناً

    وقع صندوق أبوظبي للتنمية اتفاقية تعاون مع هيئة الهلال الأحمر الإماراتي لتمويل برنامج «أم الإمارات» للمشاريع التنموية في جزر القمر، حيث خصص الصندوق 35 مليون درهم لتمويل البرنامج، ضمن منحة حكومة دولة الإمارات لدعم المشاريع التنموية في جزر القمر.

    ويهدف البرنامج إلى تنفيذ 7 مشاريع تنموية ريادية في جزر القمر في قطاعات التعليم والصحة والزراعة، تستفيد منها جزر رئيسية في البلاد، حيث يسهم البرنامج الذي يخدم أكثر من 360 ألف فرد في تعزيز التنمية الاقتصادية والاجتماعية وتحسين جودة حياة السكان، ورفع كفاءة الخدمات المقدمة لهم خصوصاً في قطاعي الصحية والتعليم.

    دعم

    وقع اتفاقية التعاون من جانب الصندوق، محمد سيف السويدي المدير العام لصندوق أبوظبي للتنمية، ومن جانب الهيئة، الدكتور محمد عتيق الفلاحي، الأمين العام لهيئة الهلال الأحمر الإماراتي، بحضور خليفة عبدالله القبيسي نائب مدير عام صندوق أبوظبي للتنمية، وعدد من المسؤولين في كلا الجانبين.

    وقال محمد سيف السويدي: إن الاتفاقية تأتي لدعم عملية التنمية المستدامة وتحسين الظروف المعيشية للسكان في جزر القمر وتوفير الخدمات الأساسية لهم، بالتعاون مع هيئة الهلال الأحمر الإماراتي.

    وأضاف: إن برنامج «أم الإمارات» للمشاريع التنموية، الذي يموله الصندوق سيركز على دعم المشاريع الإنتاجية في القطاع الزراعي، إلى جانب دوره المهم في تحسين مستوى الخدمات التعليمية والصحية، من خلال إنشاء المراكز الطبية ورفد قطاع التعليم بالمدارس الحديثة، لافتاً إلى المشاريع التي سيمولها الصندوق ستساعد الأسر لتطوير قدراتها وتحقيق الاكتفاء الذاتي، ما يسهم في تنشيط الحركة الاقتصادية، وتوفير فرص العمل في العديد من المناطق القمرية.

    وأعرب الدكتور محمد عتيق الفلاحي عن شكره وتقديره لصندوق أبوظبي للتنمية على دوره في تمويل برنامج «أم الإمارات» للمشاريع التنموية في جزر القمر، حيث يجسد البرنامج حرص دولة الإمارات على دعم جهود حكومة جزر القمر في توفير الخدمات التعليمية والصحية والاجتماعية التي يحتاج إليها السكان في البلاد.

    جهود

    وأضاف: إن برنامج «أم الإمارات» يؤسس لمرحلة جديدة تدعم جهود الهلال الأحمر الإماراتي في جزر القمر، والتي تأتي بالتعاون مع صندوق أبوظبي للتنمية، مؤكداً أن وجود الهيئة في جزر القمر وتمويل العديد من المشاريع التنموية والإنسانية يعكس الرسالة والدور، التي تضطلع بها دولة الإمارات في تقديم الخدمات الضرورية وتنفيذ المشاريع التنموية التي يحتاج إليها السكان المحليون في الدول المحتاجة، كما يؤكد أهمية الانتشار الكبير الذي حققته الهيئة في تنفيذ المشاريع والبرامج التي تخدم ملايين البشر في جميع قارات العالم.

    ويتضمن برنامج «أم الإمارات» للمشاريع التنموية في جزر القمر، مشروع إنشاء مركز تمكين الأسرة لحياكة الملابس، والذي تبلغ تكلفته نحو 4.5 ملايين درهم ويستفيد منه 90 ألف فرد، ومشروع السكن الطلابي الذي يخدم نحو 500 طالب سنوياً ويقع على مساحة بناء 2100 متر مربع، ويضم 52 غرفة، وتبلغ تكلفته 10 ملايين درهم، وبهدف تقديم خدمات طبية متميزة للأم والطفل يضم البرنامج إنشاء مركزين للأمومة والطفولة مع مركز لغسيل الكلى بتكلفة 13 مليون درهم لتوفير الرعاية الطبية لأكثر من 260 ألف مريض سنوياً.

    كما يسهم البرنامج في دعم مشروع مركز غسيل الكلى، الذي يوفر العلاج لنحو 2500 مريض سنوياً، وتبلغ تكلفته 3 ملايين درهم، أما مشروع الحقول الزراعية المنظمة وتربية المواشي الذي تبلغ تكلفته 1.5 مليون درهم فيعمل على إعالة 1200 أسرة، ولدعم القطاع التعليمي يسهم البرنامج في تمويل إنشاء مدرسة نموذجية قادرة على استيعاب 1000 طالب سنوياً، حيث تبلغ تكلفة المشروع الإجمالية 3 ملايين درهم.

    خدمات

    يتيح برنامج «أم الإمارات» للمشاريع التنموية في جزر القمر تمويل سبعة مشاريع تنموية رائدة، حيث تعمل هذه المشاريع على توفير الخدمات التعليمية والصحية لعدد كبير من السكان، الذين يعانوا من نقص في المدارس والمراكز الصحية ومراكز التنمية الاجتماعية.

    طباعة Email