العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    «كهرباء دبي» تطلق حملة «لنجعل هذا الصيف أخضر» رقمياً

    • الصورة :
    • الصورة :
    صورة

    أطلقت هيئة كهرباء ومياه دبي حملة «لنجعل هذا الصيف أخضر» للسنة السادسة على التوالي تحت شعار «اصنع ذكريات تدوم إلى الأبد» وستكون الحملة لهذا العام رقمية من خلال منصات الهيئة على مواقع التواصل الاجتماعي وعبر قنواتها الداخلية والخارجية.

    وتهدف الحملة التي تستمر ثلاثة أشهر إلى تشجيع الأفراد والمؤسسات على اتباع نمط حياة ذكي ومستدام وإحداث تأثير إيجابي على البيئة، وحثهم على استخدام الخدمات والخصائص المبتكرة المتوفرة عبر موقع الهيئة الإلكتروني وتطبيقها الذكي لإدارة ومراقبة استهلاكهم للكهرباء والمياه، إلى جانب الاستفادة من النصائح والإرشادات التي تقدمها الهيئة لمساعدتهم على ترشيد الاستهلاك واتباع نمط حياة واعٍ ومستدام من خلال خطوات بسيطة.

    وقال معالي سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي للهيئة: «توفر الهيئة كافة السبل لتعزيز ثقافة الاستدامة والترشيد ورفع مستوى وعي جميع أفراد المجتمع حول مسؤوليتهم في ترشيد استهلاك الكهرباء والمياه والحد من الهدر، بما يدعم جهودنا لحماية البيئة وخفض البصمة الكربونية».

    وأضاف معاليه: «تتبنى الهيئة استراتيجية متكاملة لإشراك جميع المتعاملين وأفراد المجتمع في جهود الاستدامة والحفاظ على الموارد الطبيعية بأسلوب مُبتكر وفعّال، وتحفيز التنافس الإيجابي فيما بينهم لترشيد الاستهلاك.

    وتسعى الهيئة إلى ضمان حق الأجيال القادمة في التمتع ببيئة نظيفة صحية وآمنة، وتأسيس إرث مستدام لا يقتصر على البنية التحتية والخدمات المستدامة وإنما يشمل أيضاً ترسيخ ممارسات وأعمال تستند إلى الاستدامة، وتصحيح السلوكيات غير المسؤولة التي تضر بالبيئة».

    حرص

    بدورها قالت خولة المهيري، النائب التنفيذي للرئيس لقطاع الاستراتيجية والاتصال الحكومي في الهيئة: «في إطار مسؤوليتها المجتمعية، تحرص الهيئة على مساعدة المتعاملين على ترشيد الاستهلاك من خلال توفير خدمات وبرامج ذكية تعتمد على أحدث تقنيات الثورة الصناعية الرابعة والتقنيات الإحلالية لتمكينهم من إدارة استهلاكهم رقمياً وذاتياً وبمنتهى السلاسة والسهولة».

    وتطلق الهيئة على مدار العام مبادرات وجوائز مبتكرة لتحفيز المتعاملين على خفض الاستهلاك ومنها «جائزة الترشيد» ومبادرة «بيتنا مثالي» ومبادرة «لنجعل هذا الصيف أخضر» وحملة «الأحياء السكنية» وساعة الأرض وغيرها الكثير.

    وقد حققت برامج ومبادرات الترشيد التي أطلقتها الهيئة خلال العشر سنوات الماضية بين عامي 2011 و2020 وفراً تراكمياً ضمن الفئات المستهدفة بلغ 2.44 تيراوات ساعة من الكهرباء و6.7 مليارات جالون من المياه، بما يعادل توفير 1.35 مليار درهم، وتقليل 1.22 مليون طن من الانبعاثات الكربونية.

    مبادرة

    وتسلط حملة «لنجعل هذا الصيف أخضر» هذا العام الضوء على مبادرة «الحياة الذكية» التي تتيح المجال أمام المتعاملين لمراقبة الاستهلاك المنزلي ذاتياً حيث يمكنهم تسجيل دخولهم إلى حساباتهم الخاصة لدى الهيئة عبر موقعها الإلكتروني وتطبيقها الذكي، ومتابعة لوحة البيانات الخاصة بهم لمراقبة استهلاكهم، والتعرف أكثر على شرائح التعرفة للمتعاملين من القطاع السكني ونصائح الترشيد ووضع خطتهم الترشيدية، والاستفادة من برنامج «نهجي المستدام» للتأثير إيجابياً على سلوكيات المتعاملين في الاستهلاك من خلال المقارنات مع مستويات الاستهلاك للمنازل المماثلة كذلك بإمكانهم الاستفادة من العروض التي توفرها الهيئة ضمن «متجر ديوا» لتعزيز التحكم بالاستهلاك واستخدام الأجهزة الموفرة للطاقة والمياه.

    وتحث الهيئة المتعاملين على الاستفادة من خدمة «إشعار باستهلاك مرتفع للمياه» التي تساعدهم على اكتشاف أية تسريبات في توصيلات المياه بعد العداد، وخاصية «خارج المنزل»، التي تتيح لهم استلام تقارير يومية أو أسبوعية عبر بريدهم الإلكتروني، خلال فترة تفعيلهم للخدمة أثناء تواجدهم بعيداً عن المنزل أو أثناء السفر.

    كذلك تنصح الهيئة باقتناء الأجهزة الموفرة للطاقة التي تحمل ملصق هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس من فئة 5 أو 4 نجوم. ويمكن الاطلاع على نصائح الترشيد عبر تطبيق هيئة كهرباء ومياه دبي الذكي وموقعها الإلكتروني

    طباعة Email