العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    طرق دبي تعتمد مشروع تنفيذ متطلبات تكامل المواصلات حول 9 محطات حافلات إكسبو 2020

    اعتمدت هيئة الطرق والمواصلات، مشروع تنفيذ متطلبات تكامل المواصلات والتنقل المرن حول تسع محطات حافلات إكسبو 2020، الذي تنفذه الهيئة بالتنسيق والتعاون مع شركات (نخيل) و(واحة دبي للسيليكون) و(تيكوم) و(دبي العقارية).

    وقال معالي مطر محمد الطاير المدير العام ورئيس مجلس المديرين في الهيئة: يهدف المشروع إلى التشجيع على استخدام وسائل نقل بديلة صديقة للبيئة مثل الدراجات الهوائية وتشجيع استخدام ممرات المشاة، وتعزيز استخدام وسائل النقل الجماعي، مثل مترو دبي وترام دبي، ووسائل النقل البحري، وحافلات المواصلات العامة، وذلك من خلال تحسين البيئة المحيطة بمستخدمي هذه الوسائل لتحقيق التكامل بين وسائل النقل المختلفة، وتتضمن توفير الأرصفة المناسبة للمشاة، وتوفير متطلبات السلامة المرورية لجميع مستخدمي الطريق من معابر آمنة، وإشارات ضوئية مخصصة للمشاة وللدراجات الهوائية، والتحقق من استمرارية مسار الدراجات الهوائية وتوفير متطلبات أصحاب الهمم لتسهيل وصولهم واستخدامهم لكافة وسائل التنقل المتاحة، إضافة إلى تعظيم الاستفادة من وسائل النقل العام، وتكاملها مع وسائل النقل البديلة.

    التنقل المرن

    وأضاف: يشمل المشروع تعزيز وتطبيق معايير التنقل والترابط، في المنطقة المحيطة بمحطات حافلات إكسبو 2020 التسع، وهي: محطات حافلات البراحة، والغبيبة، والجافلية، والخليج التجاري 2، وواحة دبي للسيليكون، والمدينة العالمية، ونخلة جميرا، ومحطة حافلات اتصالات، ومحطة حافلات الاتحاد، مشيراً إلى أن المشروع سيضيف 45 كيلومتراً لشبكة مسارات الدراجات الهوائية، وهو ما يجعل مشروع تطوير محطات حافلات إكسبو، نموذجاً مميزاً في مجال النقل الجماعي والنقل الصديق للبيئة، ويعتمد بشكل أساسي على تحسين البنية التحتية، لملاءمتها لشبكات الطرق الجديدة المتعلقة بالتنقل المرن الصديق للبيئة، وتحسين المجال المحيط بالمشاة أثناء تنقلهم.

    وأكد معالي المدير العام ورئيس مجلس المديرين حرص الهيئة على توفير بنية تحتية صديقة للسكان، تلبي متطلبات ومعايير تكامل المواصلات، وتعزز الترابط بين مكونات المدينة، لتسهيل وصول السكان من وإلى محطات وسائل النقل الجماعي، وضمان وصول المشاة ومستخدمي الدراجات الهوائية لتلك الوسائل بطريقة آمنه وسهلة، إلى جانب توفير بيئة مؤهلة لأصحاب الهمم، مشيراً إلى أنه روعي في مختلف مشاريع النقل الجماعي تعزيز الربط بين محطات مختلف وسائل النقل والمشاريع التطويرية، ومناطق الجذب المحيطة بالمنطقة، عبر تطوير متطلبات الميل الأول والأخير، ومن خلال توفير مجموعة عناصر ومتطلبات لتكامل المواصلات، مثل مواقف حافلات المواصلات العامة، ومسارات الدراجات الهوائية، ومعابر واستراحات المشاة، والمناطق والمسارات المظللة، والزراعة التجميلية، ومواقف تأجير المركبات الخاصة، ومواقف الدراجات الهوائية، بهدف تشجيع السكان على استخدام وسائل التنقل غير التقليدية، مثل المشي والدراجات الهوائية و(السكوتر الكهربائي)، في التنقل من منازلهم، إلى محطات وسائل النقل الجماعي والعكس.

    مكونات المشروع

    تتضمن أعمال تطوير متطلبات التكامل حول محطات المترو والحافلات، تنفيذ 226 ممراً للمشاة، و857 رصيفاً منخفضاً (Dropped Kerbs)، وتهيئة ممرات أصحاب الهمم في 1053 نقطه، إلى جانب تنفيذ عدد من مهدئات السرعة (مطبات)، ومسارات مشتركة للدراجات الهوائية مع المشاة، وأخرى مشتركة مع المركبات، وتنفيذ مواقف للمركبات على أجزاء من الشوارع، وزيادة عرض أرصفة مرور المشاة.

    طباعة Email