استقبل نائب رئيس وزراء تركمانستان و بحثا العلاقات الثنائية

عبد الله بن زايد ونايف الحجرف يبحثان مسيرة العمل الخليجي المشترك

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

استقبل سمو الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي، الدكتور نايف فلاح مبارك الحجرف الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية.جرى خلال اللقاء - الذي عقد في ديوان عام الوزارة بأبوظبي - بحث قضايا المنطقة، ومسيرة العمل الخليجي المشترك، في إطار مجلس التعاون لدول الخليج العربية.

ورحب سمو الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان، بمعالي الدكتور نايف فلاح مبارك الحجرف، مؤكداً تقدير دولة الإمارات للجهود التي يبذلها لتعزيز مسيرة العمل الخليجي المشترك.

وأشار سموه إلى حرص دولة الإمارات، على تعزيز وتنمية مسيرة العمل الخليجي المشترك، وتعميق روابط التعاون والأخوة بين دول المجلس، وبما يسهم في تلبية تطلعات شعوبه في التقدم والرخاء والازدهار.

كما استقبل سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، وزير الخارجية والتعاون الدولي، في ديوان عام الوزارة بأبوظبي سرادار بيردي محمدوف، نائب رئيس مجلس الوزراء في جمهورية تركمانستان.

وجرى خلال اللقاء بحث العلاقات الثنائية بين دولة الإمارات وتركمانستان وسبل تعزيز التعاون المشترك في مختلف المجالات.

واستعرض سموه وسرادار بيردي محمدوف جهود دولة الإمارات وتركمانستان لاحتواء تداعيات جائحة فيروس كورونا المستجد «كوفيد 19».

وأكد سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان على العلاقات الثنائية المتميزة بين دولة الإمارات وتركمانستان وقيادتيهما والحرص على تعزيزها وتنمية آفاق التعاون المشترك في المجالات كافة بما يحقق المصالح المشتركة للبلدين ويعود بالخير على شعبيهما.

حضر اللقاء معالي سهيل بن محمد فرج فارس المزروعي، وزير الطاقة والبنية التحتية.

لقاء

من جهة أخرى، استقبل معالي محمد بن أحمد البواردي وزير الدولة لشؤون الدفاع، مساء أمس الأول، الدكتور نايف فلاح مبارك الحجرف الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية، والوفد المرافق له، والذي يزور الدولة، تلبية لدعوة وزارة الدفاع، لإلقاء محاضرة في كلية الدفاع الوطني.

وأكد البواردي عمق علاقات الأخوة والصداقة بين الإمارات، ودول مجلس التعاون الخليجي، وحرص قيادتنا الرشيدة على دعم وتعزيز مسيرة العمل الخليجي المشترك، بما يلبي تطلعاتها في التنمية والازدهار.

وأقام البواردي، مأدبة عشاء، على شرف الدكتور نايف فلاح مبارك الحجرف، والوفد المرافق، وذلك بحضور مطر سالم علي الظاهري وكيل وزارة الدفاع، واللواء عقاب شاهين عقاب العلي قائد كلية الدفاع الوطني، وعدد من كبار ضباط ومسؤولي الوزارة، والأمانة العامة لدول مجلس التعاون الخليجي.

 

 
طباعة Email