العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    «عملية الابتسامة» الإماراتية تبدأ تنفيذ حملتها الطبية

    تبدأ مؤسسة عملية الابتسامة الإماراتية بالتعاون والتنسيق مع مستشفى هيلث بوينت ودائرة الصحة في أبوظبي، اليوم، تنفيذ حملتها الطبية السادسة داخل الدولة، والتي توفر خلالها جراحات مجانية لذوي الشفاه المشقوقة على مدار 3 أيام في مستشفى هيلث بوينت أبوظبي.
     
    وتم تأسيس مؤسسة عملية الابتسامة الإماراتية في شهر يناير عام 2011 تحت رعاية حرم سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي، سمو الشيخة اليازية بنت سيف بن محمد آل نهيان. 
     
    وهي فرع من مؤسسة «عملية الابتسامة» الخيرية الدولية التي تعنى بتقديم جراحة مجانية وآمنة للأطفال والشباب المولودين بشفة مشقوقة وحنك مشقوق، وتأسست عام 1982 وقدمت حتى الآن أكثر من 300 ألف عملية جراحية مجانية للمرضى في نحو 30 دولة حول العالم.
     
    وفي إطار حملتها السادسة ومن أجل تشخيص وتحديد المرضى المؤهلين للجراحة عقدت مؤسسة عملية الابتسامة الإماراتية ثلاث جلسات فحص شامل كانت أولها في المستشفى الجامعي بالشارقة في شهر يناير الماضي، حيث تم فحص 11 مريضاً، والثانية في مستشفى الجليلة التخصصي للأطفال في دبي، حيث تم فحص 13 مريضاً، والثالثة فكانت في مقر المؤسسة الرئيس بأبوظبي، حيث جرى فحص سبعة مرضى.
     
    وعلى مدار الثلاثة أيام المحددة للمهمة سيخضع 10 مرضى تتراوح أعمارهم ما بين ستة أشهر و39 عاماً لعمليات جراحية من شأنها أن تغير حياتهم بإنهاء معاناتهم للأبد بسبب حالة التشوّه الخلقي في الوجه.
     
    وسيقوم فريق مكون من 32 متطوعاً طبياً بمن فيهم الجراحون وأطباء التخدير والممرضات وأطباء الأطفال بالتبرع بوقتهم لتنفيذ المهمة، كما سيعمل المتطوعون الطبيون لدى مؤسسة عملية الابتسامة الإماراتية جنباً إلى جنب مع متطوعين من مستشفى هيلث بوينت.
     
    ويمتلك الفريق الطبي من الخبرة والكفاية المهنية ما يضمن توفير رعاية عالية الجودة لجميع المرضى قبل وأثناء وبعد إجراء العمليات الجراحية، كما سينضم إلى هذه المهمة أيضاً 6 طلاب متطوعين من مبادرة البرامج الطلابية للمساعدة في إنجاز الأعمال المكتبية ورعاية الأسرة.
     
    وفي إطار هذه المهمة الطبية سيتم يوم السبت الموافق 5 يونيو الجاري استدعاء المرضى الذين خضعوا لعمليات بمستشفى هيلث بوينت سابقاً أثناء المهمة المنفذة في ديسمبر 2020، وذلك لإجراء فحص ومتابعة دورية بعد مرور ستة أشهر.
     
    وسيتولى الطاقم الطبي التطوعي لدى مؤسسة عملية الابتسامة الإماراتية فحص كل المرضى الذين خضعوا لعملية جراحية، كما سيجيب عن أسئلة أسر المرضى ذات الصلة بكيفية المتابعة والرعاية.
     
    يشار إلى أنه منذ عام 2017 قامت مؤسسة عملية الابتسامة الإماراتية بفحص 109 مرضى من 24 جنسية وإجراء عمليات جراحية لـ 56 مريضاً من أكثر من 15 جنسية واستضاف مستشفى كليفلاند كلينك أبوظبي أربع بعثات طبية.. بينما استضاف مستشفى هيلث بوينت أبوظبي مهمته الطبية الأولى في ديسمبر 2020.
     
    طباعة Email